الأذينة والمرزوق والودعاني خلال المنتدى

الأذينة والمرزوق والودعاني خلال المنتدى

قال رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات م. سالم الاذينة انه جرى تشكيل لجنة لإعداد الخطة الوطنية وسياسات تكنولوجيا المعلومات بمشاركة عدد من الجهات الحكومية.

جاء ذلك في كلمة للاذينة، أول من امس، في حفل انطلاق فعاليات الدورة السابعة من منتدى الحكومة الالكترونية، الذي تنظمه شركة نوف إكسبو «NoufEXPO»، ممثلا رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك راعي الحفل وحملت عنوان «الاتجاهات الحديثة للحكومة الذكية» وبمشاركة عدد من الجهات الحكومية.

واضاف الأذينة أن دور اللجنة يتمثل في الاطلاع عن كثب عما تبذله تلك الجهات من جهود حثيثة وما تواجهه من تحديات تعيق من تقدمها، ولتنظيم الجهود المبذولة، ما يساهم في تحقيق تطلعات الكويت، في ضوء الإطار العام لاستراتيجية الدولة.

وبين أن اللجنة أخذت على عاتقها، اعداد خطط وسياسات تكنولوجيا المعلومات على المستوى الوطني، واعتماد اقتراح الخطط والبرامج وتحديثها، المتعلقة بتنفيذ الخطة الوطنية، والعمل على تحقيق اهداف تكنولوجيا المعلومات في ضوء الإطار العام لاستراتيجية الدولة.

واشار الاذينة الى أنه جرت الاستعانة بلجنة فنية لتقديم الدعم للجنة المذكورة والتوجيه الاستراتيجي من خلال التنفيذ السليم لجهود فرق فنية متخصصة، لتوجهها نحو الرؤية والاهداف، ولتعمل على تطوير المجالات الاساسية لتكنولوجيا المعلومات، وهي تطوير إطار حوكمة تكنولوجيا المعلومات، واعداد استراتيجية وطنية ومؤشرات قياس لتكنولوجيا المعلومات.

من جانبها، اكدت المديرة العامة الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات هيا الودعاني على أهمية تطوير القدرات واجراءات العمل بالجهات الحكومية، بما يمكن من الوصول بالخدمات الحكومية الى مستويات أفضل، تضاهي ما وصلت اليه الدول المتقدمة، فقيادات الدولة العليا تنتظر من المسؤولين التقدم والتطوير والنمو.

بدوره، قال المدير العام لشركة «نوف إكسبو» يوسف المرزوق: «ان الدورة الحالية للمنتدى تجسّد استمرارية نتجت عن الدور الإيجابي الذي يقوم بالمساهمة في تطوير برامج الحكومة الإلكترونية بالكويت، ولم يكن للمنتدى أن يقوم بهذا الدور لولا الرعاية الكريمة التي يلقاها من سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك».

وأضاف المرزوق: «يعكس شعار المنتدى، الاتجاهات الحديثة للحكومة الذكية، آمالنا وتطلعاتنا جميعاً في انتقال برامج الحكومة الإلكترونية بالكويت إلى مراحل أكثر تقدماً في سلم تطبيق الخدمات الحكومية الذكية».

وأشار إلى ان أهم ما يميز المنتدى هذا العام، هو إقامة ورشتي عمل متخصصتين تتناولان موضوعين مهمين على صعيد إنجاز وتطوير الخدمات الحكومية وغيرها من المشاريع.

4 محاور أساسية

من جانبه قال مدير القطاع الحكومي في شركة مايكروسوفت علي حداد إن رؤية الشركة للتحول الرقمي تتركز على 4 عناصر رئيسية هي التواصل مع الجمهور من خلال توفير أحدث الاجهزة الذكية والعنصر الثاني توفير التكنولوجيا للأشخاص والثالث الاستثمار بالتكنولوجيا بطرق مختلفة والعنصر الرابع والاخير تحسين جودة الخدمات المقدمة.

وذكر حداد ان هناك 3 محاور تساعد على تسريع حركة التحول الرقمي في العالم وهي: أولا، دور القياديين في تسريع عجلة التحول الرقمي، ثانيا، دور الحكومة، واخيرا كيفية تطوير المهارات الرقمية للحكومات.

وقال ان السحابة الالكترونية والتخزين السحابي اصبح الشغل الشاغل لجميع الهيئات والمؤسسات على مستوى العالم حاليا، لكن وضع الضوابط للتحكم في السحابة والحفاظ على سرية المعلومات هو الامر الهام الذي يؤرق الجهات، مبينا ان هيئة الاتصالات في الكويت تقوم حاليا بعمل حماية وسيطرة وتنظيم لعمل السحابة وتسريعها.

كويت جديدة

بدوره، قال المدير العام لشركة تكنومانجمنت محمود عرفة: «سنقدم خلال هذا المنتدى ورشةُ عملِ متابعةِ الاستراتيجيات وقياس الأداء، والتي يأتي موضوعها في ضوء التوجه العالمي لتحقيق أهداف الأمم المتحدة السبعة عشر للتنمية المستدامة، إضافة إلى جهود الكويت المتمثلة في رؤية صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، بوضع رؤية الكويت 2035 التي تؤسسُ لكويتٍ جديدة تضمن مستقبلِ ورفاهيةِ الأجيالِ القادمة».

وأضاف عرفه: «بناءً على رؤية وتوجيهات صاحب السمو أمير البلاد، قامت العديد من مؤسسات الدولة، الحكوميةِ منها والخاصة، بإطلاق خططها الاستراتيجية ونشر ثقافة التفكير والتنفيذ الاستراتيجي للموائمة مع رؤية الكويت 2035».

الجلسة الأولى

 حملت الجلسة الاولى من منتدى الحكومة الالكترونية عنوان «التقنيات المساعدة في تطوير الحكومة الذكية»، وادارها خبير تكنولوجيا المعلومات د. انور الحربي.

وحاضر فيها كل من رئيسة قسم الشبكات وامن المعلومات بمركز نظم المعلومات في بنك الائتمان الكويتي وفاء كاظم، ومدير حلول الاعمال بعمليات زيروكس للشرق الاوسط حلمي أبو ضهير، و م. اسامة عبدو -مهندس نظم رئيسي- في فورتينت الشرق الاوسط.

واشارت كاظم الى كيفية التحول من بنك حكومي نمطي الى بنك سمارت يواكب العصر التكنولوجي من خلال تبنيه استراتيجية واضحة لتطوير التكنولوجيا.

وبينت ان من التحديات التي واجهها البنك ان البنى التحتية لم تكن مؤهلة للتحول الرقمي، ما جعل البنك يغير اجهزته واصبح لديه مركز معلومات وحصل البنك على شهادات الايزو.

وقالت ان من المعوقات ايضا التي واجهت البنك نظام الاقراض الذي كان يجري بطريقة قديمة ولم يواكب التطور، مشيرة الى ان البنك يقدم خدمات لعدد كبير من المواطنين يوميا.

من جانبه قال مدير حلول الاعمال بعمليات زيروكس للشرق الاوسط حلمي أبو ضهير ان زيروكس تقدم خدمات مكتبية ذكية وآمنة، مشيرا الى ان الشركة تهدف الى تحسين بيئة العمل لزيادة الانتاجية.

وقال ان الشركة لا تنتج طابعات فقط، ولكنها تهتم ايضا بالمستندات الالكترونية او الورقية.

ولفت أبو ضهير الى ان مستوى الخدمات المقدمة من القطاع العام اقل من المقدمة من القطاع الخاص، مشيرا الى ان القطاع العام في حال بدأ في التحول الرقمي فإنه يواجه تحديات فيما يخص امن المعلومات وكذلك تقديم الخدمات لاكبر عدد من المراجعين.

بدوره تحدث م. اسامة عبدو -مهندس نظم رئيسي- في فورتينت الشرق الاوسط عن آخر التحديات التي تخص الشبكة العريضة WAN والتحول الرقمي الذي طرأ عليها وادى الى خروج المعلومات على السحابة الالكترونية، مشيرا الى ان هناك طريقة لتسريع الشبكة العريضة وذلك عبر الشبكة العريضة المعرفة برمجيا.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات