خالد الجراح

خالد الجراح

في ظل الازدحام المروري اليومي، الذي تشهده شوارع البلاد، سواء الطرق السريعة أو الطرق الرئيسية، وصولاً إلى الطرق الداخلية في المناطق السكنية، نقترح على وزير الداخلية تفعيل دور دوريات المخافر للمساهمة في حل المشكلة المرورية في ظل النقص الحاصل في دوريات المرور، وعدم تغطيتها لكل محافظات الكويت، خاصة في مجال تسهيل الحركة المرورية، وذلك من خلال إدخال ضباط ورجال أمن دوريات المخافر في دورة تدريبية لمدة أسبوع على الأقل، يتعلم فيها هولاء كيفية تشغيل إشارات المرور يدوياً في حال حدوث الازدحام عند الإشارات لتسهيل الحركة المرورية، وهكذا تجري الاستعانة بدوريات المخافر، التي نشاهدها يومياً متوقفة بالعشرات أمام أبواب المخافر، في الوقت الذي تشهد الإشارة المرورية، التي لا تبعد سوى أمتار قليلة عن المخفر، ازدحاماً شديداً، والسبب فقدان التعاون بين قطاع المرور وقطاع الأمن العام في تنظيم المرور في المناطق السكنية، فلو أن دوريات كل مخفر تولت مسؤولية المرور في شوارع المناطق التابعه لها، بالتعاون مع المرور، لحُلّت أزمة الازدحام المروري، لذا نأمل من وزير الداخلية دراسة هذا الاقتراح.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات