جانب من اجتماع سابق للجنة الميزانيات | أرشيفية

جانب من اجتماع سابق للجنة الميزانيات | أرشيفية

فهاد الشمري -

تناقش لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية اليوم (الأحد) الإجراءات الحكومية والملفات التي طُرحت في اجتماع اللجنة مع رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك في 12 مارس الماضي، والذي شكّلت على إثره لجنة حكومية مصغّرة برئاسة وزير المالية السابق نايف الحجرف، للنظر في ملفات مهمة أثيرت في الاجتماع؛ كملف احتياجات سوق العمل وحساب العُهد والاموال المحتجزة.

وكشفت مصادر نيابية لـ القبس عن توجّه اللجنة البرلمانية في اجتماعها اليوم، للطلب من الفريق الحكومي، الذي سيحضر الاجتماع، برئاسة نائب رئيس الوزراء وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح، الكشف عن الاجراءات الحكومية المتخذة عقب اجتماع اللجنة مع المبارك قبل 8 أشهر، وآلية معالجة الحكومة للملفات التي سجلت عليها اللجنة ملاحظات.

وأكدت المصادر أن اللجنة ستطلب من الحكومة تفعيل عمل اللجنة الوزارية المصغّرة وضرورة تقديم المذكرة التي وعدت بها عقب الاجتماع، تمهيداً لاستكمال الاجراءات المتخذة بشأن ما سيرد في المذكرة الإيضاحية من معلومات.

وأفادت بأن من الملفات المتفق عليها لتوفير صيغة حكومية لمعالجة القصور فيها: احتياجات سوق العمل وربطها بمخرجات التعليم، والتشابك في الجهات الحكومية المنظمة لسوق العمل، وتضخم حساب العهد والديون المستحقة للحكومة والأرباح المحتجزة لدى الجهات الحكومية، التي لم تورد للاحتياطي العام.

 اجتماعات الأحد

تجتمع لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البرلمانية اليوم (الأحد) للنظر في مناقشة مجموعة من الاقتراحات بقوانين، بحضور وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية مريم العقيل وممثلي ديوان الخدمة المدنية، إضافة إلى اجتماع لجنة شؤون التعليم والثقافة والإرشاد؛ لمناقشة الاقتراحات برغبة المحالة إلى اللجنة، وما يستجد من أعمال.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات