كمالوندي متحدثاً في منشأة فوردو أمس | رويترز

كمالوندي متحدثاً في منشأة فوردو أمس | رويترز

أعلنت إيران، أمس، نجاح عملية تشغيل أجهزة الطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم في منشأة فوردو، في اطار الخطوة الرابعة لخفض تعهّداتها الواردة في الاتفاق النووي.

وقال الناطق باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية بهروز كمالوندي، من موقع فوردو، جنوبي طهران إنه «جرى إنجاز عملية ضخ غاز (يو.إف.6) في اجهزة الطرد المركزي الموجودة في فوردو، وستقوم الوكالة الدولية بأخذ عيّنات من المنتج». واشار الى ان مفتشي الوكالة الدولية للطاقة سيقومون اليوم باختبار عينة من تخصيب اليورانيوم المنتج في هذه المنشأة التي «استعادت جزءا كبيرا» من نشاطها.

واضاف كمالوندي: «تخلينا عن البند 44 في الاتفاق النووي، حيث كان من المقرر ألا نقوم بتخصيب اليورانيوم في فوردو خلال الأعوام الـ15 المقبلة، لكننا تخلّينا عن ذلك في اطار الخطوة الرابعة التي اتخذناها قبل أيام». واوضح ان «هذه ليست الخطوة الاخيرة، وبالتأكيد سيكون هناك الكثير من الخطوات في المجال التقني».

وحول حجم مخزون ايران من اليورانيوم المخصب، قال كمالوندي: «لدينا حاليا 500 كيلوغرام من اليورانيوم، وهذه الكمية تزداد يوما بعد آخر، والمهم ان يتحوّل هذا المخزون الى وقود لمفاعلاتنا النووية».

من جهة اخرى، اشار كمالوندي الى قيام بلاده اليوم بصب الاساس لإنشاء المرحلة الثانية من محطة بوشهر الكهروذرية. وقال ان «انشاء المحطة قد يستغرق عامين او اكثر بسبب طبيعة العمل، لكننا نسعى لإكمال المشروع حتى عام 2025 وربطه بالشبكة العامة للطاقة الكهربائية في البلاد». (أ.ف.ب)

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات