هل هناك أزمة بين ميسي وغريزمان ؟

تداولت الصحف الأسبانية، تقارير متنوعة تمحورت حول علاقة أنطوان غريزمان بليونيل ميسي على أرض الملعب وحجم التواصل بينهما، حيثُ كشفت صحيفة ماركا بالأرقام صعوبة تأقلم غريزمان، وعدم ظهوره في المباراة الأخيرة أمام سلافيا براغ التشيكي.

وفي تفاصيل الأرقام التي نشرتها صحيفة ماركا الأسبانية، مرر ليونيل ميسي 3 تمريرات فقط للفرنسي أنطوان غريزمان خلال المباراة، مقابل تمرير الفرنسي كرة واحدة فقط للنجم الأرجنتيني، لتشير الصحيفة إلى أن العلاقة متوترة وغير جيدة بينهما.

وفي مجموع المباريات، التي لعبها ميسي وغريزمان في دوري أبطال أوروبا حتى الآن، شهدت المباريات 18 تمريرة فقط بين ميسي وغريزمان، مع الإشارة الى أن الأرجنتيني غاب 55 دقيقة من المجموع وغريزمان غاب 50 دقيقة فقط.

في المقابل، لو جرت المقارنة مع علاقة ليونيل ميسي ولويس سواريز على أرض الملعب، يتضح أن عدد التمريرات بينهما بلغت 32 في 3 مباريات من منافسات دوري أبطال أوروبا.

كما تحدثت الصحيفة الأسبانية عن لقطة ميسي وغريزمان على حدود منطقة الجزاء، عندما كان الأرجنتيني أمام ثلاثة لاعبين من فريق سلافيا براغ، وتواجد غريزمان في مكان مناسب لتلقي تمريرة وهز الشباك، إلا أن ميسي تابع الطريق لوحده وسدد كرة ارتطمت بالعارضة.

وأثارت هذه اللقطة جدلاً كبيراً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تداولها رواد «تويتر»، وأشاروا إلى أن علاقة ميسي وغريزمان ليست جيدة وعدم التمرير له يؤكد ذلك تماماً.

وهنا تجب الإشارة أيضاً إلى أن ميسي اعتاد على صناعة هذه اللقطات في السنوات الماضية، حتى لو كان زميله يتمركز في موقف مناسب للانفراد، وكان يهز الشباك في معظم اللقطات.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات