«كان»: التوعية تتواصل بسرطان الثدي

شددت عضو مجلس الادارة والهيئة التنفيذية للحملة الوطنية للتوعية بمرض السرطان (كان) د. حصة الشاهين، على استمرار الجهود الهادفة إلى التوعية بسرطان الثدي وسبل الوقاية منه.

وقالت الشاهين في تصريح صحافي في ختام حملة «بدي نفسج.. لا تنسين فحصج» التي اقامتها حملة كان، تحت رعاية رئيسة مجلس إدارة الجمعية التطوعية النسائية لخدمة وتنمية المجتمع الشيخة فادية السعد في مجمع 360، بالتعاون مع ادارة تعزيز الصحة: إن تنوع الفعاليات أضاف دافعا لدى السيدات للإقبال على التوعية بشكل أوسع، مشيرة إلى أن د. ريم نعيمة عملت على استخدام مجسمات توضيحية للكتل السرطانية، مما اثار انتباه السيدات وزاد من معرفتهن بطريقة اكتشاف الورم ان وجد.

وأشارت الشاهين إلى مشاركة حملة «كان» في الفعالية التي اقيمت في مول الجهراء، بتنظيم من «مكتبة كلمات»، وقد تضمنت محاضرة للتوعية بسرطان الثدي وطرق الكشف، ولفتت خلالها اختصاصية العلاج الطبيعي طاهرة العيد، إلى ضرورة ممارسة الرياضة كأحد أسباب الوقاية من السرطان، وشرحت كيفية الفحص بجهاز الماموغرام والاماكن المخصصة له، وقدمت فقرة «تعلمت كيف انتصر» مي العلي- وهي مريضة متعافية ومسرحية كوميدية.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات