الغثيان والتقيؤ.. قد يشيران إلى مشكلة صحية خطرة

يعد كل من الغثيان والتقيؤ من العلامات والأعراض الشائعة التي يُمكن أن تنجم عن حالات عديدة. وينجم الغثيان والإقياء في أغلب الأحيان عن التهاب فيروسي يُصيب جهاز الهضم، ويُسمى، خطأً، أنفلونزا المعدة، أو غثيان الصباح (الوحام) خلال فترات الحمل المبكرة.

ويمكن أن تُؤدي العديد من الأدوية إِلى الغثيان والتقيؤ، كما يُسبب ذلك أيضاً التخدير العام لدى الخضوع لعملية جراحية. وفي بعض الحالات النادرة قد يشير الغثيان والتقيؤ إِلى مشكلة صحية خطرة، بل حتى إلى مشكلة تهدد الحياة.

يُمكن أن يحدث الغثيان والتقيؤ معاً أو بشكل منفصل. وتتضمن الأسباب الشائعة ما يلي:

-1 العلاج الكيميائي.

-2 التخدير العام.

-3 الانسداد المعوي.

-4 الصداع النصفي.

-5 غثيان الحمل.

-6 دوار الحركة.

-7 الفيروسية العجلية.

-8 التهاب العصب الدهليزي.

-9 التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي .

-10 الفشل الكبدي الحاد.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات