3 معلومات خطأ.. حول لقاح الإنفلونزا

1 - الإنفلونزا مثل الزكام. ستصيبك بأعراض سيئة، لكنها ليست ضارة فعلاً.

الحقيقة: يقول دكتور غريغوري بولاند، من «مايو كلينك»: «في الولايات المتحدة وحدها، توفي السنة الماضية 80 ألف أميركي بسبب الإنفلونزا ومضاعفاتها، وتم إدخال مليون شخص تقريباً إلى المستشفى»، مضيفاً أن من الشائع أن تؤدي الإنفلونزا إلى التهاب رئوي مميت، والتهاب السحايا، والنوبات القلبية، ومضاعفات لدى المصابين بالسكري.

2 - أُصاب دائماً بالإنفلونزا عندما أتلقى لقاح الوقاية منها.

الحقيقة: شدد د. بولاند على أن من المستحيل أن يسبب اللقاح إصابة الشخص بمرض الإنفلونزا، مشيرا إلى أن ليس من النادر أن يصاب الناس بالصدفة بالتهاب الجهاز التنفسي العلوي بعد عِدة أسابيع من تلقّي لقاح الإنفلونزا، وعندها سيربطون بين الأمرين. ولكن الدراسات أثبتت أن نسبة إصابتك بالتهاب طفيف في الجهاز التنفسي العلوي بسبب فيروسات أخرى هي نفسها، سواء تلقيت اللقاح أم لا، لذا من الأفضل أن تحمي نفسك من الإنفلونزا فهي أخطر.

3 - لا يعرف العلماء ما يكفي عن اللقاحات لتحديد إذا ما كانت آمنة أم لا.

الحقيقة: أكد دكتور غريغوري بولاند، أن اللقاحات من أكثر الأدوية الحديثة أماناً وأكثرها خضوعاً للدراسة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات