إبراهيم الكندري

إبراهيم الكندري

المحرر القضائي - 

ايدت محكمة الاستئناف، أمس، حكم أول درجة القاضي ببراءة 30 مسؤولا وموظفا حكوميا يعملون في وزارة الأشغال وهيئة الشباب من تهمة الاستيلاء على المال العام من خلال مناقصة استاد الشيخ جابر الأحمد الدولي.

واكدت المحكمة في حيثياتها ان حكم أول درجة محص الدعوى والمستندات التي جاءت فيها، حيث انه جاء مطابقا لصحيح القانون.

وعلق المحامي بمكتب لؤي الخرافي للمحاماة إبراهيم الكندري بالقول: اكدنا خلال مرافعتنا في هذه القضية منذ بداية المحاكمة أنه لا توجد أي إدانة بحق المتهمين، حيث خلت الأوراق من عناصر وأركان ترقى إلى مرتبة الجريمة.

واضاف الكندري لـ القبس: البراءة هي المتوقعة لأنه لا توجد إدانة في الأوراق، حيث ان استاد جابر جرى تسليمه وهو مطابق لشروط العقد والمواصفات المطلوبة.

وتابع الكندري قائلاً: لا نزال نؤكد ان هذه القضية جرى تحريكها لدوافع سياسية من أطراف تريد تشويه سمعة البلد عامة، ونشكر القضاء العادل النزيه الذي أصدر أحكامه وهو «عنوان الحقيقة» دائماً.

واشاد الكندري بموكلته شركة محمد عبدالمحسن الخرافي، والمستوى المهني في إنجازها المشاريع وعلى مستوى عال من الدقة والسرعة، ويؤكد هذا النظر ما تباشره الشركة من مشاريع عملاقة داخل الكويت وخارجها.


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات