%20 نسبة الإنجاز استعداداً للأمطار

محمود الزاهي -

فتحت وزارة الأشغال الباب رسمياً لدراسة تخصيص قطاعي المركز الحكومي وضبط الجودة، والهندسة الصحية.

وقالت وزيرة الأشغال وزيرة الدولة لشؤون الإسكان د. جنان بوشهري في كتاب بعثته إلى نظيرتها وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية رئيسة المجلس الأعلى للتخصيص مريم العقيل في 9 الجاري وحصلت القبس على نسخة منه: إن الأشغال ترى أنه لا مانع لديها من دراسة تخصيص القطاعين.

وأوضحت بوشهري أن ما يعزز تلك الخطوة هو وجود بعض المشاريع التي يجري التنسيق فيها بين الوزارة وهيئة مشروعات الشراكة، ومنها مشروعا محطتي تنقية أم الهيمان وكبد الشمالية، والشبكات المرتبطة بهما، وفقاً لنظام ppp، وكذلك مشروع توسعة محطة تنقية الصليبية الجاري حالياً الذي يجري وفقاً لنظام BOT.

وذكرت أنه جرى تزويد وزارة الدولة للشؤون الاقتصادية بتقرير كامل عن قطاعات الوزارة المختلفة يوضح الخدمات التي يقدمها كل قطاع والهيكل التنظيمي وعدد العاملين ونسبة الكويتيين والإيرادات الخاصة بكل قطاع والتكلفة بحسب نوع الخدمة، ووصف كامل للأصول وقيمتها والمشاريع المستقبلية والخطط الاستراتيجية.

وكانت العقيل خاطبت بوشهري، في مايو الماضي، بشأن موقف الوزارة من دراسة تخصيص بعض المرافق التابعة لها.

من جهة أخرى، حذّرت مصادر مطلعة في الوزارة من تأخر نسب إنجاز بعض الأعمال التي يجري تنفيذها حالياً ضمن خطة الوزارة والجهات الأخرى في الدولة استعداداً للأمطار.

وكشفت المصادر لـ القبس أن العرض المرئي الذي جرى استعراضه في اجتماع فريق الأمطار أول من أمس أظهر أن نسب إنجاز بعض تلك الأعمال لا يتجاوز %20، فيما وصلت النسبة في أعمال أخرى إلى %90.

وأشارت إلى احتمالية أن تواجه منطقة الصباحية على وجه التحديد مشكلة كبرى حال هطول الأمطار بغزارة خلال الفترة المقبلة، مرجعة السبب إلى وجود أعمال تطوير في البنية التحتية يجري تنفيذها حالياً من قبل قطاع الهندسة الصحية، مشيرة إلى أن تلك الأعمال لم تكتمل حتى الآن، ما يعني التأثير سلباً على جودة وكفاءة الشبكة خلال هطول الأمطار.

كشف مركز التواصل الحكومي، أمس، عن إنجاز %61 من خطة فرش الأسفلت للطرق التي تضررت من موسم الأمطار الماضي.

فقد قال المركز عبر حسابه، أمس، إن الخطة بدأ العمل بها قبل 6 أشهر، وشارك فيها 20 مصنعا معتمدا، و230 مهندسا وفنيا، إضافة إلى 85 مهندسا وفنيا آخرين في مجال ضبط الجودة، مشيرا إلى أن إجمالي عقود الصيانة تبلغ 32 عقدا.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات