آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

102441

إصابة مؤكدة

595

وفيات

93562

شفاء تام

تحذير من موقع عالمي: جودة الهواء في الكويت.. الأسوأ عالمياً

محمد مراح - 

تناقض كبير ذلك الذي يظهر في مواقع قياس جودة الهواء في الكويت، ففي الوقت الذي يقول فيه موقع AirVisual العالمي الذي يُعنى بقياس جودة الهواء في جميع مناطق العالم، بأن الكويت تصدرت اليوم دول العالم في إرتفاع نسب تلوث الهواء، حيث وفق الموقع وصل معدل تلوث الهواء عبر تركيزات الجسيمات الدقيقة المتنفّسة PM2.5 في الهواء إلى مستوى قياسي، حيث سجل المؤشر مستوى 187، وهو الأعلى في العالم في الوقت الحالي، لكن نظام معلومات الرقابة البيئية (eMISK) الخاص بالهيئة العامة للبيئة يكشف عبر موقعه الرسمي والذي نجده إما عن طريق موقع الهيئة العامة للبيئة الرئيسي، أو موقع «بيئتنا» على شبكة الانترنت (www.Beatona.net)، والذي عتبر «البوابة الرسمية البيئية لدولة الكويت»، يكشف أن جودة الهواء في الكويت في حال جيدة، وهذا ما تظهره الصورة أدناه المرفقة مع الخبر.. فأيهم نصدق؟

مؤشر جودة الهواء مثلما يظهر في نظام معلومات الرقابة البيئية (eMISK) الخاص بالهيئة العامة للبيئة

إحصائية عالمية

وأورد موقع AirVisual العالمي المتخصص أن مدينة الكويت تصدرت مؤشر تلوث الهواء لغاية الساعة العاشرة صباحا، حيث جاءت الأولى في الترتيب تليها مدينة لاهور في باكستان، وجاءت العاصمة الهندية دلهي في المرتبة الثالثة، في حين جاءت مدينة جاكرتا الأندونسية في المرتبة الرابعة، بينما كانت مدينة دبي في الإمارات العربية المتحدة في المرتبة الخامسة.

الموقع العالمي اعتمد في بياناته على شركة IQAir وهي شركة سويسرية مقرها الولايات المتحدة، وتتخصص في الحلول التكنولوجية التي تساعد على حماية الأشخاص من الملوثات المحمولة جوا.

بالنسبة لهذه لجسيمات PM2.5 فهي جسيمات مجهرية، يصل عرضها إلى 2.5 ميكرون، ويقل قطرها 30 مرة عن قطر شعرة الإنسان، عندما ترتفع مستوياتها، تشكل هذه الجسيمات ضبابا في الجو، وتدخل إلى الجهاز التنفسي للإنسان وتنفذ إلى الرئتين، مسبّبة كثيراً من الأمراض المزمنة مع طول فترة التعرّض لها، كما أنها تعد أحد أسباب الإصابة بسرطان الرئة.

مؤشر جودة الهواء مثلما يظهر في موقع AirVisual العالمي

تضارب نتائج

وأورد نظام معلومات الرقابة البيئية (eMISK) الخاص بالهيئة العامة للبيئة، أن نسبة التلوث في جو الكويت ليست كبيرة، إنما هي في اللون الأخضر، ووفق الموقع وصل تركيز جسيمات PM10 بمنطقة سعد العبدالله، كمثال وفي تمام الساعة العاشرة من صباح اليوم إلى مستوى 31، وهو مستوى جيد، في حين وصل تركيز الأوزون O3، إلى 67، بينما وصل تركيز ثاني أكسيد النيتروجين NO2 إلى 23، وجميعها كانت في اللون الأخضر الذي يدل على جودة هواء جيدة للكويت.

لكن موقع AirVisual العالمي أكد أن مؤشر جودة الهواء في مدينة الكويت (AQI) وتلوث الهواء PM2.5 وصل إلى 187، وهو غير صحي، وأوصى الموقع بعدم فتح النوافذ، ونصح براتداء الأقنعة وعدم ركوب الدرجات في هذا الوقت، منوهاً إلى ضرورة حمل المصابين بالامراض التنفسية «بخاخة هواء» منعاً لاصابتهم باحتقان في جهازهم التنفسي.

بدورها حذرت جماعة الخط الأخضر البيئية الكويتية عبر حسابها في «توتير»، من هذا الأمر مشيرة إلى أن الكويت تتصدر دول العالم في إرتفاع نسب تلوث الهواء، وأن التلوث وصل إلى الفئة 4 (غير صحي) لجميع أفراد المجتمع.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking