دراسة كورية: تلوث الهواء يؤدي إلى الصلع !

مصطفى عرندس -

قالت دراسة كورية حديثة بمركز أبحاث «علوم المستقبل» بقيادة الدكتور «هيوك تشول كوون» إن التلوث يؤدي إلى نشر جزيئات سامة صغيرة في الجو، يمكنها إتلاف العمليات الكيميائية داخل الخلايا التي تعزز نمو الشعر، مما يتسبب في إصابة الإنسان بالصلع، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

ونصح الأكاديميون الذين يقفون وراء الدراسة الأشخاص بقضاء وقتًا أقل في ممارسة الرياضة في الهواء الطلق ، إذا كانوا يريدون تجنب تساقط الشعر.

وللوصول إلى نتائج الدراسة الجديدة، قام الباحثون بدراسة تأثير الجسيمات الدقيقة المحمولة جوا، المعروفة باسم «PM» التي يبلغ قطرها 10 ميكرومتر، والتي يقل قطرها عن 2.5 ميكرومتر.

الجسيمات «PM» تم ربطها بمشاكل صحية خطيرة بما في ذلك الربو وأمراض القلب والرئة، وتنبعث في الغالب من مصادر حرق الوقود الأحفوري، بما في ذلك البنزين والديزل وأنواع الوقود الصلب مثل الفحم والنفط ، بالإضافة إلى عوادم السيارات، والطهي بالخشب والتدخين،

وتم خلال الدراسة تعريض الخلايا في فروة الرأس البشرية وتحديداً بصيلات الشعر، إلى تركيزات مختلفة الجسيمات الدقيقة الناتجة من الغبار والديزل لمدة 24 ساعة.

وأظهرت النتائج ان تلوث الجو يقلل من مستويات بروتين يسمى «cat-catenin»، وهو البروتين المسؤول عن تشكل الشعر، بالإضافة إلى انخفاض مستويات ثلاثة بروتينات أخرى وهي سيكلين D1 ، سيكلين E و CDK2 مسؤولة عن نمو الشعر.

وتشير تقديرات منظمة الصحة العالمية إلى أن تلوث الهواء يودي بحياة 4.2 مليون شخص كل عام.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking