نايف الحجرف

نايف الحجرف

نزار عثمان -

كشف وزير المالية د. نايف الحجرف، أن ضعف الرواتب وضغط العمل يمثلان عاملين أساسيين في عزوف المواطنين عن العمل في مؤسسة التأمينات الاجتماعية، مشيراً الى أن المؤسسة نشرت 46 إعلاناً في الصحف المحلية طلباً للتوظيف منذ عام 2013 وحتى الآن، وتم قبول 2029 من المتقدمين، إلا أن 1055 منهم، أي نحو %52 لم يباشروا العمل أو تقدموا باستقالاتهم.

وأوضح الحجرف في رد على سؤال، حصلت القبس على نسخة منه، ان أسباب عدم تناسب جدول المرتبات مرده إلى عدم قدرة المؤسسة على سد احتياجاتها من الموظفين وجذب الكفاءات اللازمة للنهوض بأعبائها، في ضوء التزايد المستمر في الأعمال والعمليات التي تقوم بها لتنفيذ أنظمة التأمينات الاجتماعية، وساهم في ذلك ما تقرر من زيادات في رواتب بعض الجهات وظهور جهات جديدة بمرتبات تزيد على مرتبات العاملين في المؤسسة، مما جعل من خيار العمل في المؤسسة والاستمرار به ليس من الخيارات التي تحظى بأولوية لدى حديثي التخرج أو ذوي الخبرات.

زيادة الرواتب

وذكر أن المؤسسة طلبت في 20/‏2/‏2011 إعادة النظر في جدول المرتبات بما يتوافق مع أعمالها وأنشطتها وما تقرر من زيادات لجهات لا تقل عنها في خدماتها، وقامت بتكرار هذا الطلب في 23/‏1/‏2013 و20/‏5/‏2018، وبتاريخ 23/‏5/‏2019 طلبت تعديل جدول مرتباتها، وذلك بإضافة عنصر جديد للجدول القائم، يقرر زيادة في المرتبات في صورة علاوة تشجيعية تضاف إلى البدلات أسوة بما هو معمول في بعض الجهات الحكومية وبما يساهم في الحفاظ على الخبرات واستقطاب الكفاءات، ولم يصل رد للمؤسسة بخصوص تلك الطلبات.

وأضاف انه نتيجة لتزايد حالات تسرب الموظفين من المؤسسة وعدم قدرة المؤسسة على سد احتياجاتها من الموظفين وجذب الكفاءات اللازمة للنهوض بأعبائها ومشاريعها، تمت مناقشة الموضوع من قبل مجلس إدارة المؤسسة الذي انتهى إلى أهمية اتخاذ المؤسسة الإجراءات اللازمة لتعديل جدول مرتباتها، كما سبق للجنة التدقيق والمخاطر أن انتهت إلى توصية مماثلة في ضوء ما تم رصده من آثار تؤثر في سير العمل بالمؤسسة.

وأشار الحجرف إلى لجوء المؤسسة في ضوء ذلك إلى تشكيل لجنة لإعداد دراسة شاملة للموضوع من كل جوانبه، وانتهت الدراسة إلى الوسيلة الناجعة لمعالجة هذا الوضع، وهو إضافة عنصر جديد للجدول القائم، يقرر زيادة في المرتبات في صورة علاوة تشجيعية تضاف إلى البدلات أسوة بما هو معمول ببعض الجهات الحكومية، لافتاً إلى مخاطبة المؤسسة ديوان الخدمة المدنية بطلب تعديل جدول مرتباتها.

وبيّن أن المجموع الكلي للعاملين الكويتيين المستقيلين من المؤسسة منذ 1/‏1/‏2017 وحتى 31/‏7/‏2019 بلغ 247 موظفاً، استقال منهم 26 للتقاعد والباقي منهم وعددهم 221 موظفاً، وأن أسباب استقالاتهم ترجع في الغالب إلى ضعف المرتب وضغط العمل وحجمه.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات