إثيوبيا: مصر تعدت الخط الأحمر في اقتراحات سد النهضة

وكالة الأنباء الإثيوبية - قالت وزارة المياه والري والطاقة في إثيوبيا، إن اقتراح مصر الجديد بشأن سد النهضة الإثيوبي الكبير نقطة خلاف بين البلدين، مشيرة إلى أنه يعتبر عبورا لـ«الخط الأحمر» بالنسبة لإثيوبيا.

وقالت الوزارة في مناقشة نظمها مكتب المجلس الوطني لتنسيق المشاركة العامة لدعم سد النهضة إن اقتراح مصر يعتبر عبورا للخط الأحمر الذي رسمته إثيوبيا، حيث تمت مناقشة الوضع الحالي للمشروع وآخر التطورات في الاجتماع الثلاثي الذي جمع مختلف أصحاب المصلحة.

ووفقا لوكالة الأنباء الإثيوبية فإن مدير شؤون الأنهار الحدودية بوزارة المياه والري والطاقة، تيفيرا بين، قال إن مصر اقترحت إطلاق 40 مليار متر مكعب من المياه كل عام، وإطلاق المزيد من المياه عندما يكون سد أسوان أقل من 165 مترا فوق مستوى سطح البحر، ودعت طرفا رابعا في المناقشات بين الدول الثلاث.

ورفضت إثيوبيا الاقتراح المصري موضحة أن بناء السد هو مسألة بقاء وسيادة وطنية، وقال تيفيرا إن الاقتراح عبر أيضا الخط الأحمر الذي رسمته إثيوبيا.

من جانبه، أكد رئيس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي، الأربعاء، أن مصر ملتزمة بالحفاظ على حقها التاريخي في مياه النيل.

وأوضح في كلمة أمام البرلمان أن مصر منفتحة على الحوار، شرط الحفاظ على حقوقها المائية.

إلى ذلك، شدد على أن النيل مصدر المياه الوحيد بالنسبة لمصر، وأن القضية ليست موضوع كهرباء.

وأضاف قائلاً: نقر بأحقية دول حوض النيل بالاستفادة دون تجاوز حقوق مصر.

يذكر أن المتحدث الرسمي باسم وزارة الموارد المائية والري المصرية كان أعلن السبت الماضي أن مفاوضات سد النهضة وصلت إلى طريق مسدود، نتيجة لتشدد الجانب الإثيوبي ورفضه كافة الأطروحات التى تراعي مصالح مصر المائية، وتتجنب إحداث ضرر جسيم لمصر.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات