لمَ يتشابه الزوجان؟

خلود البارون - 
تشابه الزوجين من الظواهر الملحوظة، وتزداد مع تقدمهم في العمر. ووفق دراسة نشرتها دورية «بولز لعلم الجينات»، اقترح الباحثون ان سببها هو انجذاب واختيار الزواج بشركاء من النسب او العرق نفسه. فبعد تحليل الباحثين التسلسل الجيني لما يصل الى الف زوج من 3 اجيال مختلفة في 22 دولة، أظهرت النتيجة تفضيلا واضحا للزواج بين من يتشاركون في الجينات العرقية.

ومن الجانب الآخر، اظهرت دراسة اخرى ان سبب تشابه الازواج يرجع الى مشاركتهم العواطف نفسها، مما يجعل تعابير الوجه واماكن ظهور التجاعيد تظهر في المناطق نفسها وبشكل متشابه. حيث وجد باحثون من جامعة ميتشغن ان سبب زيادة تشابه الازواج مع تقدمهم في العمر يرجع الى مشاركتهم العواطف على مر السنوات وتشابه تعابير الوجه بينهما ايضا. مما قد يفسر زيادة تشابه الزوجين اللذين يتمتعان بعلاقة جيدة وقريبة من بعضهما مع تقدمهما في العمر.

كما بينت دراسة حديثة بريطانية من كلية لندن، ان الاشخاص ينجذبون ويقعون في حب شركاء يشبهونهم او يشبهون الاب او الام، مثل لون البشرة او الملامح او تعابير الوجه.

وفي تجربة قام الباحثون بعرض صور لأشخاص جذابين، وادخلوا فيها تغيرات معينة (مثل انف او عين المتطوع نفسه) ثم سألوا المتطوع عن أكثر ميزة او ملمح يجذبهم في صورة الوجه. واظهرت النتائج ان الاشخاص انجذبوا الى الملامح التي اخذت منهم شخصيا.

ويشرح د. جاستن لميلير، البروفيسور في علم النفس من معهد كينسي، قائلا «بينت عدة دراسات ان الاشخاص ينجذبون بشكل غير واعٍ، لمن يكون شكلهم مألوفا. لذا، فمن الوارد ان ينجذب شخص لمن يشبهه او يشبه والدته او والده. بل قد يكون اكتشاف عقلك الباطن ان الشخص يشبهك في الشكل او تعابير الوجه من الامور التي تزيد انجذابك اليه وتسبب وقوعك في الحب من النظرة الأولى».

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking