أنور عبدالله

أنور عبدالله

حافظ الشمري - 

غنية هي الساحة الغنائية بالكثير من الحكايات لأبرز الأغاني التي سطرت نجاحات، وكانت بصمة في مسيرة الأغنية الكويتية، وفي هذا الجانب يتحدث الملحن القدير أنور عبدالله عن «سالفة» أول أغنية لحنها وأسهمت في انتشاره ونجاحه ملحنا، قائلا: من أشهر الأغاني وأول لحن بالنسبة لي مع طلاب وطالبات المعهد العالي للفنون الموسيقية، من خلال أغنية «يا حي قلب سلا»، التي نجحت نجاحا كبيرا، وكانت تسبق مقدمة مسلسل «الغرباء»، وهي من كلمات الشاعر الكبير يعقوب السبيعي.

يستذكر أنور عبدالله موقفا حدث معه أخيرا مع كاتب الأغنية الشاعر يعقوب السبيعي، الذي التقاه وأخبره انه عندما كان يعمل في لجنة إجازة النصوص الغنائية آنذاك بوزارة الإعلام التقى بالموسيقار الراحل أحمد باقر الذي طلب منه كلمات خفيفة وجميلة في الوقت نفسه، علما بأن باقر أخبره أن تلك الكلمات لطالب متخرج حديثا من المعهد الموسيقي اسمه أنور عبدالله، والذي يحمل أفكارا جديدة ويلحن «حلو»، فوافق السبيعي على عرض باقر «رغم أنه لا يعرفني، وبالفعل تواصلت معه ولحن الكلمات وطرحت ونجحت نجاحا كبيرا بصوت طلبة المعهد الموسيقي».

أصالة الرواد

ويكمل عبدالله «بعد مرور السنوات الطويلة على هذا اللحن، لم أكن أعرف ان الذي طلب الكلمات هو الموسيقار احمد باقر، وهو يبرهن ويدل على أصالة ومعدن الفنانين الرواد، فهو حرص على فتح فرصة أمام أحد طلبته لكي يلحن ويبرز في المجال الفني الرسمي، فعلا كانت محطة مهمة وجميلة ورائعة بتاريخي في مجال الألحان، ولا يمكن نسيانها».

دعم المحيلان

ويذكر عبدالله ان الإعلامي الرائد الراحل عبدالله المحيلان كان يحرص على عرض هذه الأغنية في برنامجه التلفزيوني الشهير «استراحة الخميس»، لانه كان معجبا بها كثيرا، «وكنت عندما أشاهدها في التلفزيون أطير من الفرح والسعادة، فالأغنية منحتني دعما مشجعا نحو الاستمرار والعطاء، وفعلا أحمد باقر رحمة الله عليه هو من اكتشف موهبتي وقدمني للساحة الغنائية، وأنا أعتز وأفتخر بذلك».



تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات