هشمت رأس زوجها.. لتأخره أثناء زيارة والدته

في واقعة غريبة، أقام زوج دعوى نشوز، أمام محكمة الأسرة بأكتوبر، طالب فيها بإثبات خروج زوجته عن طاعته، ورفضها تمكينه من رعاية طفله بعد حرمانه من رؤيته، بسبب خلافات نشبت بينهما بسبب رغبتها بمنعه من زيارة والدته، وفق ما ذكرت «اليوم السابع» المصرية.

وقال الزوج، لبالغ من العمر 24 عاماً : «3 سنوات مدة العذاب التي قضيتها في قفص الحياة الزوجية، داومت فيهم زوجتي على افتعال الخلافات لتفاجئني بإقامة دعوى طلاق للضرر، بسبب تأخري أثناء زيارتي لوالدتي، لأدفع الثمن بالحرمان من طفلي، بعد أن منعتني من رؤيته طوال عام ونصف».

ويضيف الزوج: «عندما كنت أحاول أن تفادي غصبها، وأطلب من والدتى زيارتنا بالمنزل، كانت تعترض وتدعي شعورها بنفور منها، وتعاملها بقرف، لتصارحني بكراهيتها لأهلي، وتطالبني بقطع علاقتي بهم، وعندما رفض مدت يديها لضربي وهشمت رأسي ولاحقتني بإقامة دعاوى حبس وعدة بلاغات عقابا لإعتراض على تصرفاتها».

ويؤكد : «أستولت على أموالي، وطردتني من منزلي بعدما هشمت رأسي، وطالبتني بنفقة 12 ألف لطفل واحد»، مضيفا :«بعد سرقه ممتلكاتي أصبحت ميسورة الحال، وتبدد أموالي، وتركتني غارق في الديون».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات