العمال خلال تقديمهم شكوى في ادارة المنازعات

العمال خلال تقديمهم شكوى في ادارة المنازعات

محمد المصلح وخالد الحطاب -

علّق عمال التوزيع والفرز التابعون لإحدى الشركات المتعاقدة مع قطاع البريد في وزارة المواصلات إضرابهم مؤقتاً، بعد ظهور بوادر حل للأزمة التي استغرفت 3 أيام، بسبب تأخر الرواتب وعدم إنجاز الإقامات ورخص القيادة، على أن يباشروا الدوام الأحد المقبل.

وقال عدد من العمال لـ القبس أمس: إن الشركة وعدتهم بصرف الرواتب المتأخرة وتحقيق المطالب، لذا قررنا تعليق الإضراب.

وأشاروا إلى أن 50 موظفا منهم تقدموا إلى ادارة نزاعات العمل التابعة للهيئة العامة للقوى العاملة في منطقة أبوفطيرة بشكوى ضد الشركة، وجرى تسجيل المحاضر لدى المحقق المعني ببنود مختلفة، أهمها عدم تسلم الرواتب وحجز جواز السفر.

ولفتوا إلى أنهم سجلوا بنودا إلزامية على الشركة تخص دفع رواتبهم المتأخرة بداية، ومن ثم الالتزام بتسديدها في وقتها المحدد شهريا، وتجديد اقامتهم من دون الإخلال بذلك، والالتزام بالعقود المبرمة معهم.

جولة ميدانية

ميدانياً، كشفت القبس، خلال جولة على عدد من المراكز البريدية، قيام عدد من عمال التنظيف والمراسلين، إلى جانب الموظفين، باستقبال معاملات المراجعين وإنجاز طرودهم البريدية، فضلا عن فرز الإرساليات بطريقة «عشوائية»، كونها لا تعرف كيفية التعامل مع أجهزة الحاسب الآلي أو طريقة الفرز.

وكان لافتا تواجد بعض فرق الطوارئ في قطاع البريد الموزعة على المراكز البريدية بحسب المحافظات، للقيام بأعمال العمال المضربين عن العمل، الا ان اعدادهم القليلة لم تمكنهم من انجاز المعاملات بصورة سريعة وسط حجم البريد الهائل الموجود مسبقا في بعض المراكز.

وأفاد المصدر ان مركز الإرساليات في المطار واصل إنجاز أعماله في فرز الطرود البريدية الواردة الى البلاد من المنفذ الجوي، موضحا ان المعضلة كانت في غياب وإضراب الكثير من السائقين عن توصيل الشحنات البريدية الى المراكز البريدية، فضلا عن مدخلي البيانات لنظام التتبع البريدي، الذي من خلاله يمكن الاستعلام عن موقع استلام الطرد البريدي.

ارتداء «الشورت» ممنوع

تعميم منع ارتداء الملابس غير اللائقة (الشورت)

 حذرت مراقبة الطرود البريدية في مركز بريد الصديق المراجعين من ارتداء الملابس غير اللائقة (الشورت). وقالت في التعميم الوزاري: «يجب على المراجعين مراعاة القيم وعدم مخالفة التعاليم الدينية وعادات وتقاليد البلاد»، مشيرة الى انه لن يجري استقبال اي مراجع يخالف هذا التعميم.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات