6 آلاف مواطن ينتظرون الوظيفة

يوسف المطيري -

بينما ينتظر راغبو التوظيف تسجيل أسمائهم في ديوان الخدمة المدنية للحصول على وظيفة حكومية في فترة التوظيف الـ 68 التي ستنطلق فجر اليوم الجمعة، كشف مصدر في ديوان الخدمة المدنية عن أن عدد منتظري الوظيفة حالياً بلغ 6 آلاف مواطن ومواطنة فقط.

وتوقع المصدر في تصريح لـ القبس أن يصل عدد المسجلين للتوظيف في الجهاز الحكومي عن هذه الفترة التي تمتد إلى 27 الجاري إلى ما يقارب 4 آلاف مواطن ومواطنة، وذلك للأخذ في الاعتبار خريجي الجامعات من خارج الكويت الذين قاموا بتصديق ومعادلة شهاداتهم في التعليم العالي خلال الفترة الماضية.

وعن تسجيل أعداد من المواطنين المستقيلين من عملهم من جهات حكومية أخرى، كشف المصدر عن وجود أكثر من 400 مسجل في نظام التوظيف المركزي خلال السنة الماضية، كانوا يخدمون في السلك العسكري في وزارتي الدفاع والداخلية، مبيناً أن المسجلين من العسكريين المستقيلين يحملون الشهادات الجامعية.

وبين أن معظم هؤلاء المستقيلين قاموا بإكمال دراستهم أثناء فترة عملهم، سواء بعد الحصول على إذن أو من دون الحصول عليه من خلال الإجازات الدورية أو السنوية التي أتاحت لهم إكمال دراستهم الجامعية، ومن ثم تقدموا باستقالتهم والتسجيل مجدداً للوظيفة المدنية بالشهادة الجامعية.

وفي ما يخص الربط الآلي بين «الخدمة المدنية» ومؤسسة «التأمينات» الاجتماعية، أشارإلى أنه سبق للديوان في سنوات ماضية إلغاء تسجيل ما يقارب 2000 عسكري كانوا مسجلين في نظام التوظيف المركزي قبل دخولهم السلك العسكري، لافتاً إلى أن بعضهم كان يعلّق تسجيله في الوظيفة المدنية لعدد من السنوات من دون أن يلغي اسمه من نظام التسجيل، ومن ثم يقدم استقالته في حال حصوله على الوظيفة أو الوزارة التي يرغب بالعمل بها.

وعن فترات التسجيل، قال المصدر إنه سبق للديوان أن أعلن عن تحديد مواعيد تسجيل الكويتيين الراغبين في العمل بوزارات وهيئات ومؤسسات الدولة، وذلك خلال أربع فترات خلال العام الجاري، تتوافق مع مواعيد تخرج طلبة الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب وجامعة الكويت وخريجي جامعات الخارج، وبما يضمن عدم التداخل مع الإجازات الرسمية وشهر رمضان المبارك أو موسم الحج بهدف إتاحة الفرصة لجميع الراغبين في التسجيل.

وختم بقوله إن الفترة الأخيرة للتسجيل في النظام المركزي للتوظيف ستكون الفترة رقم 69 من يوم 6 إلى 20 ديسمبر من العام احالي.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات