مرشد الاخوان محمد بديع بعد النطق بالحكم امس | أ ف ب

مرشد الاخوان محمد بديع بعد النطق بالحكم امس | أ ف ب

القاهرة – مؤمن عبد الرحمن ونبيل عبد العظيم -

قضت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، بالسجن المؤبد على 11 هم المرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع ونائبه خيرت الشاطر وقيادات الجماعة سعد الكتاتني وعصام العريان ومحمد البلتاجي وسعد الحسيني وحازم عبد الخالق ومحيي حامد وخالد سعد وخليل أسامة العقيد وأحمد عبد العاطي.

كما قضت المحكمة بالسجن المشدد 10 سنوات على عصام الحداد وأيمن علي وأحمد عبد الحكم، و7 سنوات على محمد رفاعة الطهطاوي وأسعد الشيخة، فيما حُكم بالبراءة لكل من صفوت حجازي والحسن خيرت الشاطر، وعيد محمد دحروج، وإبراهيم محمد خليل، وكمال السيد، وسامي أمين، مما نسب إليهم.

وانقضت الدعوى الجنائية بالوفاة قِبل الرئيس الأسبق محمد مرسي، والذي توفي بجلسة 17 يونيو الماضي.

وقال رئيس المحكمة إن جريمة التخابر مع حماس ثبتت على محمد مرسي من قبل النيابة والأدلة.

وكانت محكمة النقض قد ألغت في وقت سابق أحكام الإعدام والمؤبد بحق 23 متهما من قيادات الإخوان في القضية، وقررت إعادة المحاكمة.

على جانب آخر، قررت نيابة أمن الدولة العليا في مصر، حبس ١٦ متهما من عناصر الإخوان لمدة ١٥ يوماً على ذمة التحقيقات بعد أن وجهت لهم تهم الانضمام إلى تنظيم إرهابي والتخطيط لضرب الاقتصاد القومي للبلاد ونشر الأخبار الكاذبة والاتجار في العملة الصعبة.

وأفادت تحريات جهاز الأمن الوطني أن اعترافات عدد من المتهمين في الخلية التي جرى ترحيلها من الكويت ساعدت أجهزة الأمن في مصر على ضبط هؤلاء المتهمين، حيث أرشد متهم في خلية الكويت عن المتهم ياسر الزناتي الموجود في تركيا، الذي كان يتواصل معه لتحويل أموال المصريين في الكويت لأسرهم في مصر.

وتبين من التحقيقات أن الزناتي كان يفعل نفس الشيء مع المصريين في قطر وتركيا.

الصاوي الأوفر حظاً

في سياق منفصل، قالت مصادر قضائية ان المستشار حمادة الصاوي (56 سنة) المحامي العام لنيابات استئناف القاهرة بات المرشح الأول لتولي منصب النائب العام.

ومن المقرر أن يعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي تعيينه بقرار جمهوري الأحد المقبل. وأفادت المصادر لـ القبس أن هذا الاختيار جاء بعد أن قالت المحكمة الدستورية بعدم دستورية استمرار المستشار الحالي نبيل أحمد صادق كنائب عام في منصبه لمدة 4 سنوات.

وذكرت المصادر لـ القبس أن المستشار الصاوي تلقى اتصالا هاتفيا من مسؤول بمجلس القضاء الأعلى وأبلغه بقرب تعيينه نائبا عاما، بعد أن وقع الاختيار عليه من قبل رئيس الجمهورية من بين ثلاثة قضاة رشحهم المجلس طبقا للتعديلات الدستورية.

وقالت المصادر ان النائب العام المساعد المستشار مصطفى سليمان ورئيس المكتب الفني بالنيابة العامة المستشار سعيد عبد المحسن تقدما بطلبات إلى مجلس القضاء الأعلى لإنهاء انتدابهما من النيابة والعودة إلى منصة القضاء وذلك بعد ساعات من علمهما بقرب تولي الصاوي نائبا عاما، حيث اعتبر كلا المستشارين انه أقدم وأحق بمنصب النائب العام.

في سياق منفصل، وصل إلى مطار القاهرة الدولي، صباح أمس جثمان عالم الذرة المصري الدكتور أبو بكر عبد المنعم رمضان قادما من المغرب لدفنه في مسقط رأسه.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات