محمد هايف

محمد هايف

طلب النائب محمد هايف من وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية مريم العقيل تزويده بالسير الذاتية لقياديي الهيئة العامة للقوى العاملة ومديري الإدارات والمراقبين، وتاريخ شغلهم لآخر منصب، والمدد الزمنية التي قضاها كل منهم في منصبه السابق، وذلك على خلفية ما أسماه «حالة تخطٍ في الترقيات بالهيئة، تمت من دون الرجوع لبحث الحالات المستحقة والمفاضلة بين الموظفين»، الأمر الذي عدّه «مخالفة وظلماً للكفاءات، وهدماً لمبدأ العدالة الوظيفية، وتكريساً للمحسوبية».

وقال هايف في سؤال برلماني وجهه الى الوزيرة: «هل جرى الإعلان عن الوظائف الإشرافية بالهيئة قبل تسكينها؟ اذا كانت الإجابة بنعم، فاطلب تزويدي بصورة ضوئية عن كل اعلان لكل وظيفة على حدة منذ عام 2016 حتى الآن»، وعدد من تقدم لشغل الوظائف الإشرافية قبل تسكينها منذ التاريخ المذكور مع بيان أسباب تمييز من وقع عليه الاختيار؟

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات