براد بيت وإنجيلينا جولي

براد بيت وإنجيلينا جولي

إنجي غالي -

أفصح النجم براد بيت، ذو الـ55 عاما، اخيرا عن السبب الحقيقي لانفصاله عن النجمة أنجلينا جولي، بعد قصة حب دامت 11 عاما، والذي قليلا ما يتحدث عن حياته الخاصة، معترفا بأنه تجاوز كل الحدود في إدمان الكحول، والذي كان السبب الأساسي في انفصاله عن أنجلينا جولي، وأنه خضع خلال عام ونصف العام إلى عدد من الجلسات التي تعمل على مساعدة مدمني الكحول على التخلص من هذه العادة.

وحول تجربته في جلسات الشفاء من الادمان قال «هناك رجال عديدون يشاركون بصدق مذهل، وشعرت بالأمان في ذلك المكان، حيث لم يكن هناك أي مجال لإطلاق الأحكام، مما يساعدك على ألا تطلق أحكاماً على نفسك أيضا. إلى جانب أن مجرد الكشف عن الجوانب السيئة في نفسك يساعدك على الشعور بالتحرر».

ويخطط النجم الأميركي للبقاء بعيدا عن الأضواء لبعض الوقت في الفترة القادمة.

وعلى الرغم من انفصاله العاطفي، يعيش براد بيت حالة توهج فني بعد طرح فيلمه Ad Astra في مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي، وتدور أحداث الفيلم حول رائد الفضاء روي ماكبرايد (براد بيت)، الذي يقرر الذهاب في مهمة فضائية طموحة لمعرفة ما حدث لوالده، الذي انطلق في رحلة إلى نبتون للبحث عن دلائل على وجود حياة خارج الأرض لكنه لم يعد مطلقًا، وبعد أن يجد والده المفقود يكشف لغزًا يهدد بقاء كوكبنا.

يشار إلى أن براد بيت شارك في المسابقة الرسمية لمهرجان كان السينمائي الدولي في دورته الـ72 بفيلمهonce upon a time in Hollywood، تدور أحداث الفيلم في عام 1969، بمدينة لوس أنجلوس، حول شخصيتين رئيسيتين هما «ريك دالتون» ممثل تلفزيوني سابق لمسلسل ينتمي لنوعية «الويسترن» أو الغرب الأميركي، ويجسده ليوناردو ديكابريو، و«كليف بوث»، الممثل البديل له الذي يؤدي المشاهد الخطرة بدلا منه، ويجسده براد بيت، يكافح الاثنان من أجل تحقيق الشهرة في هوليوود، بالتزامن مع بدء نشاط القاتل الشهير تشارلز مانسون.


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات