آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

103199

إصابة مؤكدة

597

وفيات

94211

شفاء تام

التجارة الإلكترونية تعصف بمتاجر «أركاديا» البريطانية

إسلام شكري - 
أفادت تقارير أن السير فيليب جرين يفكر في تفكيك إمبراطورية «أركاديا» للبيع بالتجزئة، للإعداد لعملية بيع محتملة لبعض من أكبر علاماتها التجارية، بحسب ما ذكرت صحيفة الغارديان البريطانية.

وأشارت الصحيفة البريطانية أن جرين يمكن أن يفكك المجموعة تدريجياً وراء بعض من أكبر ماركات الأزياء في البلاد - بما في ذلك «توبشوب» و«ميس سلفريدج» و«بورتون» و«واليس».

وذكرت صحيفة «صنداي تايمز» أن جرين بدأ في وضع الأساس لتقسيم وبيع أجزاء من الشركة على مدار فترة من الوقت.

ويشرف على العمل التخطيطي رئيس مجلس إدارة أركاديا، إيان جرابينر ، وفقًا للتقرير، وقالت الصحيفة إن غرابينر أقنع غرين بأن الإستراتيجية أفضل من الإبقاء على المجموعة كلها.

ونفت أركاديا التقرير، وقالت «بعد الانتهاء الرسمي من عملية الترتيب الطوعي للشركة الأسبوع الماضي، سيركز مجلس الإدارة الآن بشكل كامل على تنفيذ خطته للتحول عبر جميع علاماته التجارية».

وتأتي هذه الخطوة في الوقت الذي تتصارع فيه إمبراطورية «جرين» ضد انخفاض المبيعات والربحية مع نمو المنافسة من تجار التجزئة على الإنترنت، بعد سنوات من ضعف الاستثمار من قبل الملياردير السابق.

تمكنت «أركاديا» من تجنب الانهيار في يونيو، بعد فوزها بدعم دائنيها لخطة إنقاذ تضمنت إغلاق 50 من 570 متجراً وخسارة 1000 وظيفة.

تضمنت الخطة سبعة ترتيبات طوعية للشركة حول إجراءات الإعسار التي تسمح للشركات بإعادة التفاوض بشأن ديونها - والتي تتطلب موافقة 75% من جميع الدائنين، وما لا يقل عن نصف الملاك وراء متاجر الشركة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking