آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

141217

إصابة مؤكدة

871

وفيات

134033

شفاء تام

فلاديمير بوتين

فلاديمير بوتين

يبدي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تفهمه لمخاوف نظيره التركي رجب طيب أردوغان في سوريا، لكنه يشعر بقلق مماثل بشأن هجمات المتطرفين في محافظة إدلب، التي ينبغي وضع حد لها، وفق تصريح للكرملين أمس. وكان أردوغان أبلغ بوتين الجمعة أن هجمات النظام السوري المدعوم من روسيا في شمال غرب سوريا تتسبب في أزمة إنسانية وتهدد أمن تركيا القومي.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف: «قال بوتين مرارا وتكرارا إنه يتفهم مخاوف رفاقنا الأتراك.. لكن في الوقت ذاته لا يزال الرئيس... قلقاً من نشاط العناصر الإرهابية».

وفي سياق متصل، اعتبر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن سيطرة قوات النظام على مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي «شرعية»، ولا تعد خرقًا لاتفاق «سوتشي» الموقع مع تركيا. وقال لافروف إن دعم القوات الجوية الروسية لعمليات النظام في إدلب، لا تنتهك أي اتفاقات في أستانة وسوتشي، كون هذه الاتفاقيات تستثني من أسماهم «المجموعات الإرهابية ولا ينطبق عليها أي اتفاق»، في إشارة إلى «هيئة تحرير الشام» (النصرة).

واعتبر الوزير الروسي أن قوات النظام «قامت بتصفية هذه البؤرة في خان شيخون، وجرى ذلك بشكل شرعي وضروري».

وأشار لافروف أيضاً إلى أن الوضع الحالي لا يسمح بعد بتنظيم دوريات مشتركة للجيشين الروسي والتركي في المنطقة المنزوعة السلاح في إدلب، متهماً الجانب التركي بعدم تنفيذ بنود الاتفاق، عندما قال إن «الضربات التي كانت توجهها الجماعات الإرهابية (ضد قاعدة حميميم العسكرية في اللاذقية)، كانت تمر فوق رؤوس نقاط المراقبة للقوات التركية».

وفي سياق متصل، أفادت وكالة Unews الإخبارية المقربة من «حزب الله» أن قوات مسلحة روسية انتشرت في محيط نقطة المراقبة التركية في مورك بريف حماة الشمالي، بعد أيام على سيطرة قوات الأسد على هذه المنطقة بشكل كامل. وأظهر تسجيل مصور انتشار قوات روسية على الأوتوستراد الدولي دمشق ــ حلب.

في شأن منفصل، توقع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، دخول القوات التركية البرية إلى منطقة شرق الفرات «في وقت قريب جداً»، بالتزامن مع التحركات المتسارعة مع أميركا بإنشاء المنطقة الآمنة على طول الحدود. وقال أردوغان في تصريحات نقلتها وكالة الأناضول: «نتوقع دخول قواتنا البرية إلى شرق الفرات في وقت قريب جداً». وأضاف: «نأمل ألا يلجأ أحد إلى اختبار عزمنا على تطهير حدودنا مع سوريا من الإرهابيين». (وكالات)

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking