بيع عقار أتيزلا المخصص لعلاج الصدفية مقابل 13.4 مليار دولار

بيع عقار أتيزلا المخصص لعلاج الصدفية مقابل 13.4 مليار دولار

قالت شركة أمجن اليوم الإثنين إنها ستشتري عقار «أتيزلا» المخصص لعلاج الصدفية من شركة سيلجين الأميركية مقابل 13.4 مليار دولار نقدًا، مما يمهد الطريق أمام شركة الأدوية الأميركية «بريستول مايرز» سكويب للمضي قدماً في صفقة شركة سيلجين كورب البالغة 74 مليار دولار وفقاً لـ«فاينانشال تايمز».

تتوقع شركة «بريستول مايرز» الآن إغلاق صفقة سيلجين بحلول نهاية العام الحالي، مما دفع أسهم شركة سيلجين إلى الارتفاع بنسبة 3 % قبل جرس الافتتاح. ومع ذلك ، تراجعت أسهم شركةأمجن لأن بعض المستثمرين قلقون من أن الشركة كانت تقصف الدواء أكثر من المتوقع.

وقال جيوفاني كافوريو ، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة «بريستول مايرز»:يمثل هذا الاتفاق خطوة مهمة نحو استكمال عملية الدمج التي ننتظرها مع سيلجين.

كان الدافع الجزئي لصفقة شركات الأدوية والرعاية الصحية هذا العام هو الرغبة في بيع الأصول غير الأساسية أو شراء الأدوية المبتكرة لأن الأدوية الخاصة بها على وشك أن تفقد حماية براءات الاختراع.

وقفزت أسهم شركة «بريستول مايرز» بنسبة 4.2 في المائة إلى 48.52 دولار في التعاملات الصباحية في نيويورك ، في حين ارتفع سهم شركة أمجن بنسبة 2.2 في المائة إلى 203.42 دولار.

وقال جيفري بورجز ، المحلل في SVB Leerink ، إن الصفقة كانت إيجابية بالنسبة لمستثمري بريستول ولكنها كانت "سلبية بشكل هامشي" بالنسبة لمساهمي أمجن ، لأن السعر أعلى من المتوقع.

تبلغ قيمة صفقة «أتيزلا» وبعض الأصول والخصوم ذات الصلة 11.2 مليار دولار ، صافي القيمة الحالية البالغة 2.2 مليار دولار في صورة فوائد ضريبية نقدية مستقبلية.

وبلغت مبيعات شركة سيلجين الأميركية من عقار «أتيزلا» نحو 1.61 مليار دولار خلال العام الماضي.

وأعلنت بريستول مايرز أنها تعتزم إعادة شراء أسهم بقيمة 7 مليارات دولار ، بزيادة عن إعادة شراء الأسهم المخطط لها مسبقًا والتي تبلغ قيمتها 5 مليارات دولار. وتأتي هذه الخطوة بعد أداء قوي للأعمال وتشجيع التطورات السريرية عبر مجموعة من محافظها الاستثمارية.

بموجب شروط الاتفاقية ، ستحصل أمجن على «أتيزلا» والملكية الفكرية المرتبطة به ، بالإضافة إلى أي أصول وخصوم أخرى مرتبطة بها. ستؤثر الصفقة أيضًا على موظفي سيلجين الذين ينتجون «أتيزلا» ، الذين سينتقلون إلى أمجن.

الصفقة ، التي من المتوقع أن يتم إغلاقها بحلول نهاية عام 2019 ، ستساعد شركة بريستول مايرز على تخفيض والحفاظ على تصنيفها الاستثماري، حصلت الشركة على ديون بمليارات الدولارات لتمويل استحواذها على سيلجين ، حيث قالت وكالة التصنيف S&P Global يوم الاثنين إنها تتوقع خفض التصنيف الائتماني للشركة من درجة واحدة إلى A حتى مع بيع «أتيزلا».

كان لدى أمجن 21.8 مليار دولار نقدًا واستثمارات في نهاية الربع الثاني من عام 2019. وقال روبرت برادواي ، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة أمجن ، إن الشركة كانت قادرة على الاستفادة من فرصة عرضتها عملية دمج الصناعة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات