فستان زفاف يغرِّم مصممة أزياء 2500 دينار

المحرر القضائي -

تحول فستان زفاف إلى قضية أمام المحاكم، بسبب النزاع بين العروس ومصممة أزياء شهيرة، وفي النهاية كسبت العروس القضية التي ظلت متداولة في درجات التقاضي لأشهر.

وفي حكم بات، قضت محكمة الاستئناف بإلغاء حكم أول درجة برفض الدعوى، وقضت مجدداً بإلزام مصممة أزياء برد 2500 دينار للفتاة الشاكية.

وفي التفاصيل التي رواها لـ القبس دفاع الشاكية المحامي عبد الله الفيلكاوي: ان موكلته استأجرت فستان زفاف يوم عرسها، وبعد عمل البروڤة دفعت المبلغ كاملاً، لكن عند معاينة الفستان تبين انه مخالف لما تم الاتفاق عليه مما دفع موكلته إلى رفض استلامه.

وأشار إلى أن اساس التعاقد «محل العقد» انتفى وذلك عملا بنص المادة 74 من القانون المدني، فقضت المحكمة بحكمها المتقدم، انتصارا للعروس المتضررة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات