طابورعاملات في مركز العمالة الوافدة

طابورعاملات في مركز العمالة الوافدة

خالد الحطاب -

أعلن قطاع الموارد البشرية والمالية في الهيئة العامة للقوى العاملة عن حاجة مركز إيواء العمالة الوافدة إلى موظفين من داخل الهيئة.

وأبلغت مصاد القبس أن القطاع استقبل اعدادا قليلة من الراغبين في الانتقال للعمل في المركز، وستكون المهام الموكلة إليهم استقبال طالبات الإيواء من العمالة المنزلية حال نشوب خلافات مع صاحب العمل، فضلا عن توفير الرعاية الايوائية للحالات وتطبيق اللوائح والانظمة المعمول بها لحل الخلافات أو التحويل لصاحب عمل آخر أو السفر نهائيا.

ولفتت المصادر إلى أن العمل داخل المركز للموظفين الراغبين بالانتقال سيكون بنظام النوبة لمدة 24 ساعة تعقبها 48 ساعة راحة، مبينة أنه حتى الآن لم يجر الانتهاء من نقل أي موظف بناء على رغبته للعمل في المركز الذي يشهد وجود مكاتب لـ7 جهات حكومية تقريبا.

واشارت إلى أن موظفي القوى العاملة يقومون بالدور الأكبر في متابعة ملفات العاملات المحولات إليهم من إدارة العمالة المنزلية أو بناء على رغباتهن بسبب خلافات مع صاحب العمل.

الفلبينيات الأعلى

وعلى صعيد نزيلات مركز الإيواء، كشفت المصادر أن عدد العاملات الداخلات إليه خلال الأشهر الأربعة الماضية (منذ ابريل وحتى نهاية يوليو الماضي) بلغ نحو 340 امرأة، %51 منهن من الجنسية الفليبينة بإجمالي 177، تليهن الهنديات بـ80 حالة.

وجاءت السيلانيات ثالثا بـ57 حالة و8 نيباليات، إضافة إلى امرأتين من فيتنام و9 من ساحل العاج و2 من رواندا و5 من بنين، في حين خرج من المركز في الفترة ذاتها %57 من إجمالي النساء النزيلات.

وتابعت المصادر: نجح مركز الإيواء بالتعاون مع وزارتي الداخلية والخارجية في انهاء مشكلة 128 عاملة من مدغشقر بعدد أن لجأن إليه في ابريل الماضي، حيث استطاع خلال أقل من شهرين توفير الوثائق الخاصة بهن والتنسيق مع بلادهن لمغادرة الكويت، ولم يسجل المركز في الأربعة أشهر الماضية دخول أي حالة من الجنسية نفسها.



انخفاض الحالات

وذكرت المصادر أن الأشهر الأربعة (من أبريل حتى يوليو) من العام الجاري شهدت انخفاضاً في أعداد النزيلات، على عكس الفترة نفسها من 2018 والتي بلغت فيها الأعداد نحو 400 حالة.

ترقيات محدودة

أصدرت الهيئة العامة للقوى العاملة قرارات بترقية مجموعة من الموظفين لاستلام مهام رؤساء أقسام، إضافة إلى ترقية آخرين إلى مراقبين.


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات