راشفورد مهاجم يونايتد في لقاء سابق أمام ولفرهامبتون | انترنت

راشفورد مهاجم يونايتد في لقاء سابق أمام ولفرهامبتون | انترنت

يطارد كابوس ملعب مولينيو في ملعب مدينة ولفرهامبتون الإنكليزية، فريق مانشستر يونايتد قبل لقاء «الشياطين» مع ولفرهامبتون مساء اليوم في ختام المرحلة الثانية من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

وخسر يونايتد من ولفرهامبتون في آخر مباراتين في كأس الاتحاد الإنكليزي وفي البريميرليغ على الترتيب بنتيجة 2 - 1 في كلتا المباراتين.

وكان يونايتد خسر مرتين في زيارته الى ملعب «مولينيو» الموسم الماضي في ربع نهائي الكأس والدوري بنتيجة واحدة 1 - 2، فيما تعادلا 1 - 1 على ارض الفريق الاحمر.

بعد السلبية التي خيمت على فترة الانتقالات داخل اروقة مانشستر يونايتد واكتفائه بالتعاقد مع ثلاثة لاعبين، كانت البداية رائعة لفريق المدرب النرويجي أولي غونار سولسكاير ضد تشلسي.

قدم القادمون الجدد هاري ماغواير، آرون وان-يساكا والويلزي دانيال جيمس بداية رائعة، لكن رحلة اليوم الى ارض ولفرهامبتون ستشكل اختبارا قويا لـ «الشياطين» الطامحين لتعويض موسمهم المخيب والغياب عن دوري ابطال اوروبا لاحتلالهم المركز السادس.

قال سولسكاير «عندما تبدأ موسمك بهذه الطريقة، يكون الجميع في النادي سعداء. نعرف اننا عانينا في آخر مباراتين ضدهم. ينبغي القيام بكل شيء كي لا نكرر هذه النتيجة».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات