خالد القحطاني خلال مواجهة سابقة مع القادسية أمام الزمالك

خالد القحطاني خلال مواجهة سابقة مع القادسية أمام الزمالك

سعد عايد 

أصبح ملف «المحترفين» الشغل الشاغل للجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي القادسية وكذلك جمهور النادي فبعد التراجع عن فكرة التعاقد مع الغاني فيسنت أتينغا والغيني اسماعيل بانغورا والمالي عبدالباسط ادم، تبقى لدى الفريق مقعدان خاليان للمحترفين ويبدو مركز «رأس الحربة» الصريح هو من يشغل فرانكو خاصة ان الاسماء الموجودة في هذا المركز هي عناصر شابة وبحاجة الى وجود اسم مؤثر لدعم هذا المركز.

وتداولت مؤخرا العديد من الاسماء لشغل هذا المركز من بينها البرازيلي باتريك فابيانو المرتبط بعقد مع نادي السالمية بالاضافة الى لاعب من جمايكا واخر من اسبانيا.

ويبدو الوقت ضيقا لعمل اختبارات تجريبية لمحترفين وهذا ما سيدفع الفريق الى التفكير جيداً في التعاقد مع محترف او اثنين يمتلكان سيرة جيدة في الخليج خاصة.

من جانبه، بدأ اكثر من ناد محلي بالتجهيز لتقديم عرضه الى اللاعب خالد القحطاني والذي تأكد خروجه من حسابات الفريق، واشار اللاعب الدولي السابق عبر حسابه في «التواصل الاجتماعي» الى كلمة «النهاية» مما يؤكد اقترابه من ترك القلعة الصفراء بعد 8 اعوام قضاها مع النادي ساهم من خلالها في إحراز العديد من البطولات مع الفريق، ويبدو نادي السالمية الاقرب للاستفادة من خدمات القحطاني.

ومع الدفع بعدد من اللاعبين الشباب في صفوف الفريق الأول اصبح الأصفر مطالباً بالتخلي عن بعض نجومه، ويبدو ان عبدالعزيز المشعان وفيصل سعيد ايضا في طريقهما للخروج وستراقب اندية الجهراء والتضامن والسالمية اللاعبين تمهيداً لتقديم عروضهما في حال توصية اجهزتهم الفنية بذلك اما بالنسبة للاعبين الشباب فسينضم اللاعب عبدالعزيز العنزي لنادي التضامن على غرار مشعل اديلم وعبدالوهاب الصليلي واللذين انتقلا بنظام الاعارة، ويتجه اللاعب محمد زنيفر ايضا للخروج من الفريق مع تلقيه لأكثر من عرض محلي.

بينما يتجه مدرب الفريق الاسباني فرانكو للاعتماد على عناصر الخبرة بدر المطوع وصالح الشيخ وعامر المعتوق بالاضافة الى فهد الانصاري، والدفع باللاعبين الشباب عبدالعزيز مروي الذي يتعافى من اصابة في الكتف وناصر سالم وسالم البريكي.

كذلك تأكد بقاء محمد خليل مع الفريق الى جانب احمد الزنكي حيث سيعتمد عليهما مدرب الفريق الاسباني فرانكو في الموسم الجديد.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات