جانب من تدريبات سابقة لليرموك - هاني الصقر

جانب من تدريبات سابقة لليرموك - هاني الصقر

عمر بركات -

شدَّد مدرِّب الفريق الأول لكرة القدم بنادي اليرموك هاني الصقر، على أن حسم لقب دوري فيفا لهذا الموسم لن يأتي بسهولة، خاصة على فرق المقدمة المنافسة عليه والمتمثلة في الكويت حامل اللقب، والقادسية والعربي المتطلعَين الى العودة لمنصة التتويج، بالاضافة الى السالمية وكاظمة الباحثَين عن الدرع بعد غياب.

وبرهن الصقر توقّعه بالاستعدادات القوية لتلك الفرق، مشيراً الى ان الجميع يستعدون بشكل كبير، سواء من خلال التدريبات الداخلية او المعسكرات التدريبية، علاوة على المحترفين الاجانب الذين جرى تدعيم الصفوف بهم.

واضاف ان الدوري يضم 10 فرق، يجب تقسيمها بشكل واقعي الى خمسة فرق في المنافسة على اللقب والفرق الخمسة الاخرى تسعى الى البقاء في البطولة، من خلال البقاء في المنطقة الدافئة، وهو امر واقع من خلال تفاوت الامكانيات بين تلك الفرق ونظيرتها البعيدة عن الترشيحات، الا في حال حدوث مفاجأة.

واوضح المدرب انه من الظلم المقارنة بين فرق تقوم بضخ مبالغ كبيرة لجلب المحترفين في حضور العناصر المحلية المتميزة، سواء في التشكيلة الاساسية او البدلاء وفرق اخرى تسعى الى ابرام تعاقدات لسد النقص في الصفوف في غياب العنصر المحلي القادر على تحقيق الافضلية.

وعن توقّعاته لمشاركة اليرموك في الدوري الممتاز بعد تأهّله للبطولة عن جدارة واستحقاق، أكد الصقر ثقته التامة بلاعبيه لتحقيق نتائج واداء جيد، يبرهنون به أحقيتهم في التأهّل.

كما اشار الى ان اليرموك يمتلك الكثير من العناصر المتميزة على مستوى اللاعبين المحليين، مشيراً الى ان فريقه لن يكون صيداً سهلاً للكبار في البطولة، لافتاً الى قدرة عناصره على مجاراة كل الفرق وحجز مكان دائم بالبطولة في المواسم المقبلة.

ولفت عن انطلاقة استعدادات الفريق قبل نحو ثلاثة اسابيع من خلال التدريبات اليومية، بالاضافة الى حسم ملف المحترفين بضم خمسة محترفين، ولاعبَين محليين هما احمد الفهد من خيطان وعودة الحارس علي العيسى.

القادسية بيتي الثاني.. ولكن!

وعمّا أثير حول ترشحة في وقت سابق لقيادة «الأصفر» القدساوي، أكد الصقر ان اي مدرب يتشرف بقيادة فريق القادسية الكبير، مؤكداً أن «الأصفر» يبقى بيته الثاني الذي نشأ بين جدرانه وتدرّج في فرقه حتى الفريق الاول.

واضاف: ان «الأصفر» يعاني حالياً من كثير من المشاكل الادارية والمادية، مؤكداً امتلاك النادي العناصر الافضل من اللاعبين المحليين، الا ان غياب المحترف قد يُعيق مسيرته في المنافسة.

واشار الى ان فريقاً، مثل القادسية، يفترض ان يستقدم محترفين اعلى قيمة فنية من لاعبيه، وهو ما لا يتحقق في المواسم الماضية، وادى بالتالي الى ابتعاده عن اجواء البطولات، ومن ثم فالفريق بحاجة الى وقفة من مجلس ادارة النادي، من خلال توفير سبل الدعم لجلب المحترف المطلوب، مقارنة بالفرق الاخرى مثل الكويت الذي يثبت تفوقه بتوفير الدعم المادي اللامحدود لفرقه، وكذلك العربي الذي تشير المؤشرات الى سيره على الطريق الصحيح، كما هي الحال بالنسبة الى السالمية، وكاظمة ايضاً.

لا أمانع من رحيل أي لاعب

وعن إمكانية استغنائه عن اي من لاعبيه في ظل ترشيح عذبي شهاب للانضمام الى بعض الفرق المحلية، شدد الصقر على انه لا يمانع من رحيل اي من اللاعبين عن الفريق، لاتاحة الفرصة امامه للاستفادة المالية، وايضاً الفنية والجماهيرية، ما سينعكس على مستواه عند العودة الى اليرموك.

واضاف ان إلزام اللاعب للبقاء رغماً عن ارادته لن يصب في مصلحته او مصلحة الفريق، حيث سيلزم الامر المدرب بتواجده كعنصر اساسي بشكل شبه دائم، وهو امر غير منطقي، خاصة ان معيار التواجد في التشكيلة يبقى العطاء المستمر، سواء في التدريبات او المباريات.

برنامج إعداد

يبدأ اليوم اليرموك خوض لقاءاته التجريبية المحلية بمواجهة القادسية في السابعة مساء على ملعب المرحوم الشيخ عبدالله الخليفة، على ان يواجه الجهراء في الثامن عشر من الشهر الجاري في ثانية مواجهاته التجريبية.

معسكر في القاهرة

يقيم اليرموك معسكراً تدريبياً في العاصمة المصرية (القاهرة) بدءاً من 20 الجاري ولمدة أسبوعين تقريباً، على ان يخوض خلال المعسكر ثلاث مواجهات تجريبية قبل العودة، استعداداً لانطلاقة الموسم.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات