أسباب ألم الكعب

إعداد د. خلود البارون - 

ألم القدم يشير إلى خطأ في التفاعل ما بين عظام الهيكل الداخلي للقدم أو خطأ في كيفية تفاعل القدم مع المؤثرات الخارجية. مما يؤدي إلى تغير في طريقة الحركة. وهناك مسببات عدة للشعور بألم في كعب القدم من أهمها:

ـــ الإصابات الحادة أو المتكررة: بسبب اصطدام القدم أو دورانها المفاجئ. مما قد يؤدي إلى التواء الأربطة، الإجهاد العضلي، الكدمات والكسور.

ـــ تكون نتوءات وزوائد عظمية: بسبب الإصابات المتكررة للعظام والعضلات والأربطة.

ـــ ارتخاء الأربطة المحيطة بمفاصل القدم.

ـــ إجهاد جراب ولفافة العضلة: بسبب التمدد الشديد للعضلة او إجهاد العضلة او الأحمال الزائدة.

ـــ التهابات الأوتار: مثل التهاب وتر العرقوب (اخيل) أو التهابات المفاصل.

ـــ زيادة سمك الأنسجة الخارجية للقدم بسبب ارتداء الأحذية غير المناسبة: مثل ورم إبهام القدم ومسمار اللحم والكالو (تيبس الجلد).

ـــ ورم مورتون للأعصاب: يحدث نتيجة لزيادة سمك الأنسجة المحيطة بعصب يوجد بين أصابع القدم ومرض اعتلال الأعصاب الطرفية.

ـــ تقوس القدم العالي أو المنخفض (القدم المسطحة) يسبب ألم القدم.

ـــ بعض الأمراض: مثل الإصابات الفيروسية، الفطرية أو البكتيرية والنقرس.

ـــ الثآليل: قد تظهر أسفل القدم بسبب عدوى فيروسية.

إرشادات أولية لتخفيف الألم

ينصح باستشارة طبيب عظام حتى يقييم الحالة بشكل كامل ويحدد مسبب الألم، ثم يصف خطة علاج مناسبة. وبالإضافة الى ذلك ينصح بالتالي:

ـــ ممارسة تمارين تقوية عضلات الساق والقدم لتزيد مرونتها.

ـــ استخدام أحذية مناسبة ومريحة للقدم.

ـــ إضافة وسائل داعمة للحذاء: مثل بطانات للكعوب والدعامات المقوسة.

ـــ تغيير الحذاء كل 6 أشهر أو أقل في حالة استخدامه بكثرة.


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات