عمران خان

عمران خان

في تصعيد حاد، توعدت باكستان أمس بالرد على أي عدوان هندي في القسم الباكستاني من كشمير، متعهدة بأن الوقت حان لتلقين نيودلهي درسا. وقال رئيس الوزراء عمران خان في خطاب متلفز من مظفر اباد عاصمة القسم الباكستاني من كشمير بمناسبة عيد الاستقلال إنّ جيش بلاده لديه معلومات أن الهند تخطط للقيام بشيء في كشمير الباكستانية، وانه جاهز وسيقوم برد قوي، مضيفا «قررنا انه إذا ارتكبت الهند أي انتهاك، فسنقاتل حتى النهاية».

وتشكل تحذيرات خان تصعيدا من قبل اسلام اباد بعد أنّ قالت الأسبوع الفائت إنّها تستعبد «الخيار العسكري» لحل النزاع. وقال خان في خطابه إنّ «الوقت حان لتلقين نيودلهي درسا».

ويأتي ذلك بعد أكثر من أسبوع على إصدار رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي مرسوما تنفيذيا مفاجئا يقضي بإلغاء الوضع الخاص الذي كان ممنوحا لهذه المنطقة في الهيملايا.

وردا على تلك الخطوة، أطلقت باكستان حملة دبلوماسية تهدف الى وقف هذا القرار، وطلبت من مجلس الامن عقد جلسة طارئة لبحث «الاعمال غير المشروعة» التي تقوم بها الهند. وقال وزير الخارجية الباكستاني شاه مسعود قرشي في خطاب لمجلس الأمن «باكستان لن تفعل ما يستفز صراعا. لكن الهند لا يجب أن تعتقد خطأ أن ضبط النفس يشكل ضعفاً». وتابع «إذا اختارت الهند مجددا اللجوء لاستخدام القوة.. فستضطر باكستان للرد دفاعا عن النفس بكل قدراتها». (رويترز، الأناضول، أ ف ب)

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات