بقع العين الدموية.. أحدث رمز للاحتجاجات المتصاعدة في هونغ كونغ

وليد منصور -

في فوضى المظاهرات الشديدة المؤيدة للديمقراطية في هونغ كونغ، تم القبض على امرأة شابة، وجهها ملطخ بالدماء بشدة. بحسب ماذكر صحيفة «واشنطن بوست».

وضربت القذيفة الصاروخية عين المرأة اليمنى، وأذكت تكهنات حول من أطلقها في ظل العنف المتصاعد لشعب هونغ كونغ، الذي يحتج منذ شهرين على ما يرون أنه تأثير مفرط للحكومة الصينية على أراضيهم شبه المستقلة.

وزعم المتظاهرون أن القذيفة، وربما كيس القماش، أطلقتها الشرطة. وقالت السلطات في مؤتمر صحفي أنه لا يوجد دليل يدعم هذا الادعاء.

وصرخ بعض المتظاهرين العين بالعين في اعتصامهم في مطار هونغ كونغ الدولي هذا الأسبوع، مما اضطرهم إلى إلغاء جميع الرحلات الجوية يومي الاثنين والثلاثاء، قبل فض الاعتصام في المطار.

قام المتظاهرون أيضًا برش "العين بالعين" في جميع أنحاء المطار باللغتين الصينية والإنجليزية وغطوا وجوههم ببقع عين وهمية وتلوينها باللون الأحمر للدلالة على الدم.


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات