«الأزرق» يعود.. واجتماع فني

عاد أخيراً منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم الى البلاد، قادماً من مدينة اربيل العراقية، التي استضافت لقاءاته ضمن منافسات بطولة غرب اسيا، التي ودعها الازرق من دورها الاول، بخسارة اخيرة تلقاها من نظيره البحريني بهدف للاشيء، جاء عن طريق إسماعيل عبداللطيف لاعب الأخير في الدقيقة 80 من عمر اللقاء.

وانهى منتخبنا مشاركته في البطولة محتلا المركز الثالث بالمجموعة الثانية بعد البحرين المتصدر والمتأهل لنهائي البطولة برصيد 7 نقاط، فيما حل الاردن ثانياً متساوياً مع الازرق برصيد 4 نقاط لكل منهما وبفارق الاهداف لمصلحة الاول، وتذيل المنتخب السعودي ترتيب المجموعة بنقطة واحدة.

وكان الازرق بحاجة للحصول على نقطة واحدة فقط من مواجهته امام البحرين لضمان التأهل الى المباراة النهائية للبطولة، الا ان هدف عبداللطيف عصف بآمال الازرق في المنافسة.

ومن المنتظر ان يعقد مسؤولو اتحاد الكرة على مستوى مجلس ادارة الاتحاد واللجنة الفنية اجتماعاً خلال اليومين المقبلين مع المدرب الكرواتي للازرق روميو جوزاك الذي سيقدم تقريره الخاص بالمشاركة في البطولة، ومن ثم تصوره للفترة المقبلة التي سيخوض خلالها المنتخب التصفيات الاسيوية الموحّدة المؤهلة الى نهائيات كأس العالم 2022 في قطر، وكأس اسيا 2023 في الصين.

وكان جوزاك قد قام بوضع برنامج الازرق للفترة المقبلة، وذلك على ان يبدأ المنتخب استعداداته الرسمية للتصفيات بتجمع في الرابع والعشرين من الشهر الجاري، فيما جرى الغاء اقامة مباراة ودية بناء على طلبه في الثامن والعشرين من الجاري.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات