إن لفظ الصندوق الأسود مرتبط بعالم النقل الجوي، أي الرحلات الجوية (الطيران)، وله أهمية كبرى في اكتشاف الحقائق وملابسات الحوادث، ولا غنى عنه في هذا المجال.

ولكن كلاً منا لديه العديد من الأسرار والحكايات والموضوعات المهمة، التي يحب أن يحفظها ويخفيها عن أقرب الناس إليه، بل يصل الحد الى إخفائها عن نفسه وتناسيها.

وذلك لأن مجرد ظهورها أو حتى التفكير فيها قد يسبب اضطرابا وقلقا وتوترا، ومشكلات تؤرق كيانه كإنسان، ولذلك فإن كل شخص منا لديه بمنزلة «الصندوق الأسود» في اللاشعور، يخفي به ما يريد، فهو حافظ للأسرار الشخصية، وفي الوقت نفسه يقوم بدور علاجي نفسي للإنسان، من خلال كبت الذكريات والمواقف الأليمة والمحرجة عن الآخرين.

فإن أردت علاقة وطيدة مستمرة مع اي شخص ابتعد قدر الامكان عن صندوقه الأسود، ولا تتطرق بأسئلة الى محتوى ومضمون هذا الصندوق.

وجدير بالذكر أن معظم مشكلات الطلاق، على سبيل المثال، قد يكون سببها محاولة الدخول وفتح صندوق الشريك، وهو ما قد يلقى رد فعل عنيفاً، ربما يصل الى الانفصال وهدم إسرة بالكامل، وقد يخسر الانسان صديق عمر مقرب له بسبب الدخول الى هذا الصندوق!

فإن أردت حياة هادئة وسعيدة ومتزنة ومستمرة مع الآخرين، فابتعد عن صندوقهم الأسود واكتف بما يسمحوا لك به، واعلم ان كل إنسان له مميزات وعيوب وإخفاقات ونجاحات، والصندوق الأسود حق مشروع وملكية خاصة لأي إنسان.

مع تمنياتي بعلاقات مثمرة ودائمة مع من تحب.

د. أحمد حمد الصانع

@‏Ucmaskuwait

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات