مسرحية اي ويش - مسرحية وكاندا

مسرحية اي ويش - مسرحية وكاندا

شفاء منصور -

على الرغم من شح الفعاليات الفنية والترفيهية في فصل الصيف، فإن المسرح في الكويت يضيء أنواره مع أول أيام عيد الأضحى المبارك بعدد من العروض المسرحية المنوعة ما بين كوميدي للكبار، وأخرى للأطفال، بعضها عرضت في السابق وتجدد عروضها في العيد، بعد أن حققت نجاحًا جماهيريًا ونقديًا، وأخرى جديدة. وجميل أن يلقى المرابطون في البلاد هذا العيد مادة ترفيهية يقضون بها أيام العيد، وسنستعرض تلك المسرحيات:

مسرحية رحلة بدينار ونص

هذه المسرحية التي ستنطلق من أول أيام عيد الأضحى المبارك على مسرح عبدالحسين عبد الرضا، تحمل الطابع الكوميدي، وقد قام بتأليفها محمد الكندري، ويخرجها عبد العزيز صفر، وسيكون أبطال هذه المسرحية هم الفنانون: عبد الرحمن العقل وخالد العجيرب وشهاب حاجية ومشاري الفريح.. وغيرهم، أما بطلات المسرحية فسيكن: ريم ارحمه ورانيا شهاب ونورا ورندا حجاج وآمنة الكندري.. وغيرهن. وتولى كلمات الأغاني محمد الشريدة، والألحان والتوزيع قام بها سيد محمد الكاظمي، أما الديكور فهو لقاسم شليان.

القصة

تدور قصة المسرحية في قالب كوميدي حول قيام أسرة فقيرة تضم رجلا كبيرا فقيرا وبخيلا ولديه ابن غير متزن يبيع جميع ممتلكاتهم لأجل السفر والسياحة، ومن أفراد الأسرة من اقترض لهذه الغاية؛ لأنهم لا يملكون المبالغ التي يتطلبها السفر لغلاء سبل الحياة والترفيه، ومن هذا المنطلق نشاهد المواقف التي تحصل معهم والتجارب الجديدة عليهم، باعتبارهم يسافرون لأول مرة.

مسرحية واكاندا

ينطلق عرض هذه المسرحية، الموجهة إلى الأطفال، في عيد الأضحى المبارك على مسرح نادي السالمية، حيث قام بتأليفها أحمد العوضي، وأخرجها بدر الشعيبي، ويقوم ببطولتها الفنانون: جاسم عباس، محمد المسلم، عبدالله عباس، بدر الشعيبي، ناصر عباس، رهف العنزي، فهد الصالح، روان مهدي، ناصر الدوسري، نواف العلي واحمد العوضي.. وغيرهم.

القصة

تدور حول مجموعة من الشباب الموهوبين، لديهم قدرات خارقة في زمن من أزمنة أوروبا القديمة. هؤلاء الشباب مطلوبون من الشرطة لأن قوانين الدولة التي ينتمون إليها تجرّم أصحاب القدرات الخارقة، فيلجأ هؤلاء الشباب إلى إحدى المدارس الداخلية بشكل سري، والمدرسة تحمل اسم «واكاندا»، وينضم إليهم طالب يدعى نيردي (بدر الشعيبي)، الذي يتعرض للتنمر من قبل بعض الطلاب في المدرسة، خصوصاً إيفيل (ناصر عباس) وكوكي (رهف العنزي) وماينوس (فهد الصالح)، ولا يوجد أحد يدافع عنه سوى زميله في المدرسة أليجن (ناصر الدوسري).

الكاتب أحمد العوضي يناقش من خلال العمل قضية التنمر من خلال المتنمر عليه وليس من خلال المتنمر نفسه، وما الأسباب التي تجعل الإنسان ضعيفا ويرضى بأن يتنمر عليه الناس، ويطرح قصة «نيردي» من خلال شخصيتين هما روان مهدي وأحمد العوضي، حيث يمثلان المشاعر النقيضة داخل شخصية «نيردي»، أو بمعنى أدق هما بمنزلة ضميره الذي يحدد له متى يكون له موقف حازم حتى لا يتنمر عليه أحد، بالإضافة الى أن المسرحية تريد إيصال رسالة للأطفال بأن كل ما يفعله الإنسان في دنياه سيرد له إذا كان خيرا أو شرا.

مسرحية I Wish

يأتي عرض هذه المسرحية بقالب استعراضي، قام بتأليفها وكتب كلمات أغانيها محمد الشريدة وأخرجها عبدالله أحمد عبد الرضا، ويقوم ببطولتها الفنانات: شجون، بثينة الرئيسي، غدير السبتي، فرح الجاسم، ديمة أحمد، ملك بو زيد ونور العوضي، وكذلك بطولة الفنانين عبدالله عبدالرضا، بدر العطوان، منصور البلوشي ومحمد المنصوري.

أحداث المسرحية

جاءت أحداثها مستوحاة من رواية ماتيلدا للكاتب رويلد ديلز، حيث تأتي هذه المسرحية الكويتية لتقدم للأطفال هذا العيد الأجواء الاستعراضية الغنائية: قصة فتاة شابة تتمتع بسلطات استثنائية تتعاون مع زملائها الطلاب لحماية المدرسة من مخططات الناظرة الشريرة وحراسة الكتاب الذهبي، ومعًا يحتفلون بالأهمية الكبيرة للمعرفة والعمل الجماعي.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات