«حزمة البث» الجديدة من ديزني.. ستشكل صداعاً لـ «HBO Max» و«نتفليكس»

إسلام شكري -

قامت شركة والت ديزني الأميركية بتسعير حزمة جديدة من خدمات البث، بسعر منخفض بشكل مدهش، إذ تبلغ سعر الحزمة الجديدة 12.99 دولارًا في الشهر فقط، مما يمثل تحديًا لشركة «نتفليكس»، من خلال الحزمة التي تتضمن برامج الأسرة والرياضة ومكتبة من البرامج التلفزيونية، بحسب ما ذكرت وكالة بلومبيرغ.

أعلن عملاق الترفيه عن الجمع بين الأسعار الخاصة بـ «ديزني وإسبن وهولو»، جاء ذلك في مؤتمر للشركة مع المستثمرين، وستظهر لأول مرة كجزء من إطلاق خدمة «ديزني +» في نوفمبر المقبل،حيث تمثل خصمًا بنسبة 30% تقريبًا على أسعارها الفردية.

تتطابق ديزني مع خطة «نتفليكس» القياسية، مما يتيح للمشتركين وأفراد عائلاتهم مشاهدة ما يصل إلى أربعة أجهزة في آن واحد.

أدت الاستثمارات في الخدمات الجديدة عبر الإنترنت إلى خسارة لشركة ديزني قدرها 553 مليون دولار، وهو جزء من النتائج المخيبة للآمال عمومًا التي صدرت أمس الثلاثاء، ومن المتوقع أن يرتفع هذا العجز إلى 900 مليون دولار في الربع الحالي.

قال كبير مسؤولي الاستثمار في شركة «تايغر فايننشال بارتنرز» إيفان فينسث، إن مجموعة ديزني من الأفلام والبرامج التلفزيونية من علاماتها التجارية «ميرفل» و«بيكسر» و«ستار وورز» ستجعلها منافسة هائلة في السوق.

وأضاف في مقابلة مع تلفزيون بلومبيرغ: «يوجد في ديزني محتوى قوي».

يمكن أن يؤدي التسعير الجديد من ديزني أيضًا إلى إحداث صداع لـ«إتش بي أو ماكس»، وهي خدمة بث من «آي تي أند تي»، والتي من المقرر إطلاقها في الربيع المقبل، وسوف تقدم هذه الحزمة أيضا برامج الأسرة والبرامج الأصلية، ولم يتم الإعلان عن تكلفة هذه الحزمة بعد، لكن خدمة «إتش بي أو ماكس» وحدها تكلف 14.99 دولارًا شهريًا، مما يشير إلى أنه سيكون من الصعب التنافس مع سعر ديزني.

في وقت سابق من هذا العام، أنفقت شركة ديزني 71 مليار دولار على شراء أصول الأفلام والتلفزيون من شركة فوكس لدعم عروضها المستقبلية.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات