طفلة تتدرب- حلقات الدروس

طفلة تتدرب- حلقات الدروس

ضمن جهود القائمين على مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي نحو رعاية واحتضان صنوف الإبداع والفنون، وتزامناً مع انطلاق موسمه الثقافي الثالث 19 / 20، يفتتح المركز في سبتمبر المقبل «مدرسة الموسيقى» بفريقها المميز من المعلمين المحترفين القادمين من دول مختلفة، لتقدم للأطفال والناشئة من سن 6 إلى 23 سنة فرصة تعلّم الموسيقى وفق منهج تربوي معاصر.

تهتم المدرسة بالموسيقى الغربية والعربية، وتقدم ضمن تخصصات وبرامج متعددة المستويات دروساً في الآلات الغربية، مثل الكمان والفيولا والتشيلُّو والفلوت والكلارينت والبيانو؛ بينما تقدم مناهج الموسيقى العربية دروساً في آلات التخت الشرقي، وهي العود والناي والقانون والكمان الشرقي، إلى جانب تعلُّم الصولفيج (قراءة النوتة)، والغناء العربي، وتدريبات الصوت.

وتتضمن الفصول الدراسية في المدرسة ثلاث مواد رئيسة: مادة العزف الفردي، التي تخصص لطالب واحد فقط، بحيث يُصمَّم لكل طالب برنامج خاص؛ ومادة علوم الموسيقى، ويندرج تحتها الصولفيج والنظرية الموسيقية والغناء وتاريخ الموسيقى؛ ومادة العزف الجماعي، التي تنمي قدرات الطلاب والطالبات على التعاون مع موسيقيين آخرين.

أهداف المدرسة

وتهدف «مدرسة الموسيقى» في مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي إلى احتضان المواهب الموسيقية للأطفال في الكويت، والأخذ بالمناهج الموسيقية المعاصرة والفاعلة والمنتشرة حول العالم لخلق تجربة تعليمية ممتعة. كما يعد تأسيس أوركسترا للأطفال والناشئة، وتأسيس فرقة للموسيقى العربية من الأطفال والناشئة، من الأهداف القريبة للمدرسة، ورغبة من القائمين على مركز جابر الثقافي بتغذية المشهد الموسيقي بنخبة من الموسيقيين والعازفين القادرين على الإبداع والإتقان وإبراز هوية الكويت الموسيقية.

يبدأ الموسم الدراسي من 15 سبتمبر 2019 حتى 19 ديسمبر 2019، ويمكن للراغبين بالانضمام التسجيل عبر رابط صفحة المركز الرئيسية www.jacc-kw.com، المقاعد محدودة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات