1972| تخمة أموال عربية.. تصدرت اجتماع وزراء المالية
فائض السيولة لدى العديد من الدول العربية ومنها الكويت، شكل مشكلة تطلبت التعامل الجدي معها، وإيجاد قنوات لتصريفها في الوقت المناسب.نهاية عام 1972 سجل الفائض المالي لدى السعودية بعد ارتفاع أسعار النفط نحو 2.9 مليار دولار، ارتفاعاً من 8.9 ملايين دولار... لقراءة هذا الخبر، اشترك في خدمة Premium من القبس.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات