رغيف الخبز، أحد أهم ضروريات الحياة اليومية، والذي تعرض خلال يونية عام 1973 لنقص في حجمه ووزنه، رغم أنه مراقب من قبل البلدية ووزارة التجارة من حيث متابعة سعره ووزنه، لأن التلاعب يعني مزيداً من الأرباح لأصحاب المخابز من خلال بيع كميات أكبر بكميات دقيق... لقراءة هذا الخبر، اشترك في خدمة Premium من القبس.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات