جنود أميركيين

جنود أميركيين

كشف استطلاع للرأي نشره مركز «بيو» للأبحاث، الأربعاء، أن «أغلبية من جنود أميركيين سابقين يرون أن الحربَين في أفغانستان والعراق ما كانتا تستحقان عناء خوضهما».

وحول الحرب في أفغانستان، قال المركز الفكري الأميركي: إن «غالبية من الجنود الأميركيين (58 في المئة) والرأي العام (59 المئة) ترى أنها ما كانت تستحق عناء خوضها».

وعن الحرب في العراق، ذكر المركز أن «64 بالمئة من الجنود السابقين يعتقدون أنها لا تستحق عناء خوضها». وأضاف: «يؤكد 55 بالمئة من هؤلاء الرأي نفسه في شأن التدخل الأميركي في سوريا ضد تنظيم داعش».

الرتبة العسكرية

وأوضح «بيو» أن «تفاوت وجهات النظر ليس مرتبطا بالرتبة العسكرية أو الخبرة». وتأتي هذه الدراسة بينما يجري الأميركيون وحركة «طالبان» محادثات سلام لإنهاء النزاع الذي أطلقته واشنطن في افغانستان بعد اعتداءات سبتمبر 2001.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات