آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

124666

إصابة مؤكدة

767

وفيات

115475

شفاء تام

مشروع محطة الشعيبة الشمالية  لم يرد في الموازنة رغم وروده في مشاريع خطة التنمية

مشروع محطة الشعيبة الشمالية لم يرد في الموازنة رغم وروده في مشاريع خطة التنمية

إبراهيم عبدالجواد -

كشفت مصادر ذات صلة عن عدم شمول عدد من مشروعات خطة التنمية، التي كان من المفترض تنفيذها خلال السنة المالية الجديدة 2020/2019 في الموازنة، بسبب غياب التنسيق بين الجهات الحكومية، مشيرة إلى وجود مشروعات إستراتيجية لم يجر رصد الميزانيات المالية للبدء بتنفيذها، بسبب عدم وجود بنود مالية مخصصة لها بالميزانية الجديدة، مقابل رصد ميزانية لمشروعات جرى الغاؤها في الأساس من خطة التنمية!

وقالت مصادر في وزارة المالية: إن عدداً غير قليل من الجهات الحكومية تجاهل أو تناسى إدراج المبالغ المخصصة لعدد من مشروعات التنمية ضمن مشروع موازنة السنة المالية الجديدة، الأمر الذي تسبب في عدم تخصيص المبالغ اللازمة لانجازها، وذلك على الرغم من ورود تلك المشروعات بالتفصيل ضمن مشروعات خطة التنمية للسنة المالية 2019/2020.

ومن بين ابرز المشروعات التي لم ترُصد لها مبالغ ضمن الميزانية الجديدة مشروع مدينة الحرير والجزر (المرحلة الاولى) ومشروع محطة الشعيبة الشمالية.

واشارت وزارة المالية في مكاتباتها الرسمية الى اكتشافها لعدد من الملاحظات الجوهرية عند مراجعة تقديرات الموازنة لعدد من الجهات الحكومية، وكان ابرز تلك الملاحظات:

1 - مشاريع وردت في الخطة ولم ترد بالميزانية

وتشمل هذه المشاريع التالي:

- مشروع دعم مبادرات الشباب الكويتي «مبادراتنا»، ومشروع تعزيز العمل التطوعي بين الشباب «ايادينا»، وهما مشروعان تابعان لوزارة الدولة لشؤون الشباب.

- مشروع مدينة الحرير والجزر (المرحلة الاولى) وهو المشروع التابع لجهاز تطوير مدينة الحرير وجزيرة بوبيان.

- مشروع الشبكة الوطنية للمعلومات الإحصائية، ومشروع التعداد التسجيلي لدولة الكويت 2020، وهما مشروعان تابعان للإدارة المركزية للإحصاء.

- مشروع تخصيص الخطوط الأرضية الثابتة والنطاق العريض والاتصالات الدولية، ومشروع محطة الشعيبة الشمالية، ومشروع دراسة إستراتيجية تخصيص المشاغل الرئيسية لوزارة الكهرباء والماء.

2 - مشاريع وردت في الميزانية وجرى استبعادها من الخطة التنموية:

أكدت وزارة المالية وجود مشروع تابع لوزارة الداخلية لوضع وتنفيذ الخطة الإستراتيجية الخمسية لتكنولوجيا المعلومات، جرى إدراج تكلفته ضمن ميزانية 2020/2019، إلا أنها فوجئت بإلغائه واستبعاده من الخطة التنموية، وذلك على الرغم من عدم تسلم «المالية» أي طلبات من وزارة الداخلية برفع المشروع أو إلغائه من ضمن مشروعاتها.

3 - مشاريع جرى استبعادها من خطة التنمية السنوية:

استبعد الجهاز المركزي للمناقصات العامة مشروع استكمال ميكنة النظام الآلي للجنة المناقصات المركزية وتطوير الأجهزة من الخطة التنموية السنوية.

4 - مشاريع تختلف مسمياتها في الخطة عن الميزانية:

قالت وزارة المالية إن جهات حكومية عدة قامت بتغيير أسماء مشروعات تنموية خاصة بها، الأمر الذي تسبب في اختلاف مسمياتها عن تلك الموجودة في الموازنة، ما قد يتسبب في اشكاليات قانونية وإجرائية عند صرف الميزانية المخصصة لتلك المشروعات، نظرا لعدم وجود ما يقابلها في بنود الموازنة ومنها التالي:

- مشروع الحكومة الالكترونية لدعم قطاع العدالة (التابع لوزارة العدل).

- مشروع ميكنة دورة العمل المستندية بوزارة الدولة لشؤون مجلس الأمة.

- مشروع ميكنة وربط حسابات البعثات الدبلوماسية بالخارج.

- مشروع تحسين صورة دولة الكويت كبيئة آمنة ومستقرة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking