آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

100683

إصابة مؤكدة

588

وفيات

91612

شفاء تام

تحديث مستمر لقوائم الجامعات

تحديث مستمر لقوائم الجامعات

أميرة بن طرف -

كشفت مصادر مطلعة ان وزارة التعليم العالي والجهاز الوطني للاعتماد الأكاديمي وضمان جودة التعليم يعتزمان اتخاذ خطوات متعاونة في سبيل إجراء تحديث دوري ومستمر لقوائم الاعتماد الأكاديمي للمؤسسات التعليمية في الخارج، وذلك في ضوء ربط آلي مع المكاتب الثقافية لمد الجهتين بتقارير دورية عن مستوى التعليم في المؤسسات الخارجية كخطوة سابقة لزيارة الوفود الأكاديمية لهذه المؤسسات.

وأشارت المصادر إلى أن الخطوات الأخيرة للجهتين أسفرت عن موجة تغيير في قرارات وتوجهات لضبط دراسة طلبتنا في الخارج، كان آخرها تحديث قوائم الجامعات المعتمدة في كل من مصر والأردن، مؤخرا، بعد الوقوف على جودة التدريس في الجامعات من جهة، وكيفية معاملة الطلبة الكويتيين في هذه الجامعات من جهة أخرى.

دراسة متأنية

وبالرغم من اعتراضات طلابية صدرت مؤخرا على هذه القرارات، فإن مصادر مطلعة أكدت أنها جاءت بعد دراسة متأنية أخذت بعين الاعتبار الجوانب المتعلقة كافة بمصلحة الطلبة من جهة، وبإجراءات ضبط جودة التعليم من جهة أخرى.

ولفتت المصادر الى ان هذه الاجراءات تأتي متجانسة مع الرغبة في اصلاح التعليم، مبينة انها جاءت بعد زيارات وفود متكررة للجامعات، حيث لمس بعضها عدم تناسب اساليب الدراسة وجودتها مع المعايير التي وضعها الجهاز الوطني للاعتماد الاكاديمي.

وبينت ان قرارات تحديث القوائم المعتمدة للجامعات لم تقتصر فقط على جودة التعليم في هذه المؤسسات، بل استبعدت كذلك اي مؤسسة تعليمية كانت تمنح الطلبة الكويتيين اي معاملة خاصة او تسهيلات في الدراسة.

مراجعة دورية

وذكرت المصادر ان الجهاز سيجتمع بشكل دوري، للوقوف على آخر مستجدات تحديث قوائم الجامعات المعتمدة، موضحة ان قيادات التعليم العالي والجهاز وجهت بضرورة عدم ترك قوائم الاعتماد بلا مراجعة لمدة تزيد على عام الى عام ونصف العام، للوقوف على مدى بقاء جودة التعليم في المؤسسات المعتمدة من جهة، ولاستبعاد المتدني منها من جهة أخرى، فضلا عن التحديث لضمان إضافة جامعات متميزة في قوائم الاعتماد، وعدم حرمان الطلبة من الدراسة فيها.

واشارت المصادر الى ان اجراءات الربط الآلي بين وزارة التعليم العالي والمكاتب الثقافية ستتضمن كذلك بنداً متعلقاً بجودة التعليم في المؤسسات التعليمية، التي تقع تحت تغطية كل مكتب ثقافي، على ان تمد المكاتب الثقافية تقارير دورية بمستوى تحقيق مؤسسات التعليم العالي في الدولة المقر، لمعايير الجهاز، لافتة الى ان الاعتماد على زيارة الوفود الأكاديمية لمؤسسة ما سيكون بعد ان تحقق المؤسسة حداً أعلى من المعايير وفقاً لما ترسله المكاتب من تقارير.

مخالفة صريحة

انتقدت الجمعية الكويتية لجودة التعليم ضم «جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا»، ضمن قائمة الجامعات الأردنية المعتمدة حديثاً، وقالت في بيان تلقته القبس إن تلك الجامعة لا تستوفي معايير الجهاز الوطني للاعتماد الاكاديمي وضمان جودة التعليم. ووصفت الجمعية ضم تلك الجامعة بأنه مخالفة صريحة وتشكل شبهة.


تفاعل أردني: نعد بتصحيح المسار

لم تقف موجة ضبط جودة التعليم العالي، التي أسفرت مؤخراً عن تحديث قوائم الجامعات المعتمدة في بعض الدول، كان آخرها الاردن، عند المستوى المحلي فحسب، بل دفعت وزير التربية وزير التعليم العالي الاردني، د. وليد المعاني، إلى إطلاق تصريحات يعد فيها بإعادة تصحيح المسار التعليمي وتصويب معاملة الطلاب الوافدين في جامعات بلاده.

ولعل أبرز ما جاء في تصريحات المعاني لموقع سرايا الإخباري الأردني، التشديد على ان هناك توجهاً لإلغاء التدريس في مكاتب الارتباط، ووقف برامج التدريس التي تربط الطالب بدراسة جامعية «يومين في الاسبوع فقط»، والتشديد على اسس قبول الطلبة القادمين الوافدين، وعدم قبول الطلاب الضعاف تعليمياً وأصحاب المعدلات المتدنية، الأمر الذي يمكن اعتباره متماشياً مع توجه التعليم العالي في البلاد، لوقف دراسة «الويكند»، وعدم الاعتداد بأي برنامج دراسي لا يتماشى مع الاسس المتعارف عليها بالتعليم التقليدي خلال أيام الاسبوع الدراسي.

تعليقات

التعليقات:

}
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking