رئيس «ديسكفري» ديفيد زاسلاف - المدير العام لـ «ديزني» روبرت إيجر

رئيس «ديسكفري» ديفيد زاسلاف - المدير العام لـ «ديزني» روبرت إيجر

سليمة لبال

خضعت الشركات المتخصصة في مجال الاعلام والترفيه في الولايات المتحدة إلى رقابة شديدة خلال الفترة الأخيرة، بسبب ممارساتها التجارية وعملياتها المالية، ورغم ذلك تقاضى مسؤولوها رواتب كبيرة جدا وفق دراسة تحليلية نشرتها صحيفة وول ستريت جورنال.

أفادت الدراسة أن الرؤساء والمديرين العامين للشركات الاعلامية المدرجة ضمن مؤشر «إس أند بي 500»، التي تضم كلا من «فيسبوك»، «ولت ديزني» و«أي تي أند تي» تلقوا رواتب سنوية بلغ متوسطها 22.6 مليون دولار في 2018. يبدو هذا الرقم اعلى بكثير من الارقام المسجلة في قطاعات أخرى وأعلى بأكثر من 10 ملايين دولار عن معدل رواتب الرؤساء والمديرين العامين لجميع الشركات المدرجة ضمن مؤشر إس أند بي 500.

تصدر الرئيس والمدير العام لشركة ديسكفري للاعلام والترفيه ديفيد زاسلاف، القائمة بأفضل راتب حيث تلقى 129.4 مليون دولار في عام 2018، وأشار تحليل وول ستريت جورنال إلى أن متوسط الزيادة في أجور رؤساء الشركات الاعلامية الذين عملوا طيلة عام 2018 بلغ 4.4 في المئة، فيما تضاعف راتب اثنين منهم وانخفض راتب مسؤول ثالث.

عوائد الشركات

وارتفع متوسط عوائد الشركات العاملة في قطاع الإعلام في الولايات المتحدة بنسبة 3.9 في المئة، فيما كان آداء «فيسبوك» الأسوأ، حيث انخفضت عائدات الشركة بنسبة 25.7 في المئة. وأرجع التقرير هذا التراجع إلى الانتقادات التي طالت «فيسبوك» بسبب جمع واستخدام المعلومات الشخصية والتساؤلات بشأن دورها في التضليل وتوجيه الرأي العام خلال الانتخابات الرئاسية الاميركية.

لكن في غضون ذلك تضاعف راتب مؤسس «فيسبوك» مارك زكربيرغ وبلغ 22.6 مليون دولار، 20 مليون دولار منها كانت تخصصها الشركة لتسديد مصاريف الحماية الشخصية لزكربيرغ وعائلته بينما كانت 2.6 مليون المتبقية تخصص لدفع تكلفة الاستخدام الشخصي لطائرة تتكفل بها الشركة.

أجور «فيسبوك»

وأشار التقرير إلى ان متوسط اجور موظفي «فيسبوك» بلغ العام الماضي 228.56 مليون دولار، أما شركة أي تي أند تي، التي تعمل في مجال الاتصالات فقد دفعت راتبا بقيمة 29.1 مليون دولار لمديرها العام راندال ستيفانسون رغم تراجع دخل الشركة وارباح المساهمين بنسبة 22 في المئة.

أما روبرت ايجر المدير العام لـ«ديزني»، فقد تلقى 65.6 مليون دولار بعد ان ارتفعت مداخيل الشركة بنسبة %20.4 بسبب بعض الافلام التي اصدرتها مثل «أنفنجرس» و«الحرب الأزلية» و«بلاك بانثر»، فيما بلغ راتب ريد هاستينغ المدير العام لشركة نتفليكس 36.1 مليون دولار في عام 2018 بعدما ارتفع اداء الشركة بنسبة %39.4.

لكن هذا التعويض لا يتضمن بعض المداخيل المرتبطة باستحواذ «ديزني» على «21 اس تي سنتوري فوكس»، ما قد يرفع راتب ايجر الى 114 مليون دولار، وكانت عملية الاستحواذ على فوكس قد تمت في مارس الماضي مقابل 71.3 مليار دولار، وكانت متحدثة باسم «ديزني» قد اكدت ان راتب ريد يقوم على النتائج التي حققها والقيمة الاستثنائية التي بلغتها الشركة بفضل جهوده.

«غوغل» و«تويتر»

تعد «ألفابيت» الشركة الأم لـ«غوغل» الاكبر في قطاع الاعلام والترفيه في أميركا، وقد منحت راتبا بقيمة دولار واحد لرئيسها ومديرها العام لاري بايج، بينما تقاضى الرئيس المدير العام لـ«تويتر» جاك دورسيه 1.4 دولار في 2018، لكن بايج أصبح يملك منذ 22 ابريل الماضي 20 مليون سهم من اسهم ألفابيت بينما يملك دورسيه نحو 16 مليون سهم من اسهم «تويتر» منذ نهاية مارس الماضي. ووفق وول ستريت جورنال، فقد خسر المدير العام السابق لقناة «سي بي اس» لسلي مونفز 34.5 مليون دولار بعد استقالته بسبب اتهامات بالاعتداء الجنسي، وكان من المقرر ان يتقاضى 47 مليون دولار.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات