يوسف إدريس.. صورة أرشيفية

يوسف إدريس.. صورة أرشيفية

يُنظر إليه كأحد طتاب الرواية المسرحية، دخل السجن وكتب روايته الشهيرة «البيضاء» عام 1954 بعد أن هجر التنظيمات الماركسية.أما أول قصة له «أنشودة الغرباء» فكتبها عام 1950 وله العديد من المسرحيات.خاض معارك ثقافية ساخنة ووقف ضد التطرف الديني والجمود... لقراءة هذا الخبر، اشترك في خدمة Premium من القبس.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات