قادة الـ«ناتو»: المركز الإقليمي في الكويت يعزز الأمن الخليجي
شدد قادة حلف شمال الأطلسي (ناتو) أهمية دور المركز الإقليمي لقيادة ناتو ومبادرة إسطنبول للتعاون في الكويت لتعزيز الأمن في المنطقة ومجابهة التهديدات، وذلك في إعلان أصدره قادة الحلف في ختام اليوم الأول من قمتهم المنعقدة في بروكسل أول من أمس، ذكروا فيه أن «مركز قيادة الكويت يسمح لنا بالعمل عن قرب أكثر مع الشركاء في منطقة الخليج من أجل تعزيز الأمن الإقليمي والتصدي للتهديدات المشتركة». وشدد الحلف على التزامه بتنمية الروابط مع دول مجلس التعاون الخليجي الست ومع جامعة الدول العربية، كما أكد التزامه ببناء علاقات أكثر قوة وحيوية مع الشركاء من دول حوار المتوسط ومبادرة إسطنبول للتعاون للمساهمة في تحديث مؤسساتهم الدفاعية والأمنية. وكان «ناتو» أطلـــــق في 2004 المركز الإقليمي للحلف ومبادرة إسطنبول للتعاون في الكويت، بهدف تعزيز أواصر التعاون مع دول الخليج وافتتحه سمو رئـــــيس الوزراء الشـيخ جابر المــــبارك في يناير 2017، ويضم المركز الإقليمي للحلف كلاً من الكويت والبحرين وقطر والامارات.
من جهة أخرى، أعرب قادة ناتو عن قلقهم بشأن تجارب الصواريخ الباليستية التي تجريها إيران، لا سيما ما يتعلق بمداها ودقتها، وانشطة طهران المزعزعة للاستقرار في المنطقة، داعين طهران إلى القيام بدور بناء في الجهود لمحاربة الارهاب وتحقيق حلول سياسية للازمات في المنطقة. (كونا)

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات