آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

103199

إصابة مؤكدة

597

وفيات

94211

شفاء تام

«غوانشي» عزفت على أوتار التاريخ
أحمد ناصر |
العلاقة بين العرب والصين قديمة جدا منذ ما قبل الميلاد، فعندما وصل الاسكندر الأكبر إلى منطقة الخليج العربي، نقل معه عددا من التجار العرب إلى الصين. كما جاءت وفود منهم إلى العراق والشام عن طريق أقدم طريق للحرير يمر عبر افغانستان وتركمنستان ومنغوليا وايران. وفي القرن الاول الهجري افتتح المسلمون سوقا تجارية حرة في قرية صغيرة اسمها غوانشي.
هذه القصة القديمة الجميلة عزفتها فرقة غوانشي الصينية ليلة أول من أمس، في مهرجان الموسيقى الدولية الـ21 على مسرح عبدالحسين عبدالرضا، بحضور السفير الصيني في الكويت ومسؤولين في المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب رعاة المهرجان، فلم تكن المقطوعات الموسيقية التي قدمتها الفرقة على الخشبة مجرد موسيقى بآلات موسيقية، لكنها كانت مزيجا بين الموسيقى والرقصات والرياضة والاستعراض والغناء، في 15 لوحة فنية جميلة عكست روعة الحس الصيني وإبداعهم في رسم لوحات طبيعية على الخشبة بمصاحبة الموسيقى.

سنة جميلة
ليس من السهل أن ترسم الطبيعة في لوحات مسرحية، هذا ابداع في الاخراج والأداء والتأليف والغناء، ولكن فرقة غوانشي نجحت في جمع قصص من التاريخ لتقدمها على شكل لوحات راقصة غنائية تعبر عن الحياة وطبيعتها في هذه المدينة والاقليم، وأيضا عبر طريق الحرير الذي يجمع العديد من الثقافات، من بينها الثقافة الصينية.. شاهدناها حية ليلة أول من أمس على مسرح عبدالحسين عبدالرضا في السالمية.
بدأت الفرقة بلوحة «سنة جميلة» وهي موسيقى مع استعراض جميل يعني بداية السنة الصينية التي تبدأ في نهاية الربيع وبداية الخريف مع تساقط الاوراق وتناثر ورق الأزهار، ياسلام على هذه اللوحة التي تبعث في النفس طمأنينة ورقة وعذوبة وحبا للحياة، اوراق كثيرة ملونة حمراء ووردية وبيضاء تتناثر في الأجواء كأن السماء تخاطب الأرض برقة وجمال، بعدها لوحة «لا أحد ينام في الليل» غنتها شي تي shi Te بصوتها العذب الجميل، تعطيك شعورا بأن الحياة جميلة رقيقة ونسماتها تستحق أن يعيشها الانسان براحة وسرور.

أغنية الأرض
أكثر من ساعة ونصف الساعة قضيناها بصحبة فرقة غوانشي الصينية، نقلتنا معها في أجواء متنوعة من الصين إلى الكويت، مررنا على كثير من المناطق والأماكن الجميلة، وعشنا أجواء رائعة متنوعة بين المطر وتساقط ورق الأشجار والجبال الملونة الشاهقة. حتى رقصات الباليه كان لها مكان في الليلة الجميلة، أنهت هذا الإبداع الجميل بلوحة فنية رائعة بعنوان «أغنية الأرض» بلحن يسمونه في الصين وارو.. وهو من الألحان الجميلة التي تعتمد على أصوات الطبيعة وتناغمها وانسجامها بعضها مع بعض، مثل صوت المطر وصفير الريح وطائر نقّار الخشب وأقدام ثقيلة تسير على الطريق.. هذه هي أغنية الأرض وكأن الفرقة تقول لنا بأن القافلة وصلت، وسننزل لنرتاح بعد سفر طويل، ليلة مميزة بكل ما فيها من موسيقى واستعراضات وقصص من التاريخ، وحضور صفق لهم كثيرا تعبيرا عن إعجابهم واستمتاعهم بها.

الخلف: رسالة تلفزيونية تواكب فعاليات المهرجان

حافظ الشمري |
أطلق تلفزيون الكويت رسالة تلفزيونية يومية تواكب فعاليات الدورة الحادية والعشرين من مهرجان الموسيقى الدولي، الذي تتواصل فعالياته إلى الثامن والعشرين من الشهر الجاري، ويقوم على تلك الرسالة فريق إعلامي شبابي من العناصر الفنية بين الإخراج والإعداد والتقديم، وتعرض مسجلة يوميا عبر شاشة قناة العربي.
وفي هذا الجانب، قال المخرج مشعل الخلف ان هذه الرسالة متنوعة وثرية في الفقرات والتقارير، وهي بعيدة تماما عن التقليدية السائدة في مثل تلك النوعية من التجارب التلفزيونية، منوها بدور وتعاون فريق العمل الذي يبذل الجهود المتواصلة من أجل تقديم مواد برامجية تنال إعجاب المشاهدين وتقديرهم، مثمنا متابعة المسؤولين وتوجيهاتهم، وعلى رأسهم الوكيل المساعد لقطاع التلفزيون مجيد الجزاف.
وأشار الخلف إلى أنه يتولى مهمة الإخراج في البرنامج، وهو من إعداد فتوح العدواني، تقديم المذيع عبدالله بوقماز، ويقوم على الإشراف العام طلال عبدالله السبيعي.

32126623

مشعل الخلف

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking