آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

120927

إصابة مؤكدة

744

وفيات

112110

شفاء تام

القبلية والمصالح الانتخابية تحاصر «الآيلتس»
محمد السندان وحمد الخلف|
اتخذ قرار وزارة التعليم العالي وضع شرط اختبار الآيلتس لابتعاث الطلبة الى الخارج منحى نيابيا جديدا، بعد تأييد 22 نائبا حتى الآن وثيقة صادرة من الاتحاد الوطني لطلبة الكويت فرع الولايات المتحدة تدعو لإلغاء شرط الآيلتس، وتعالت تصريحات نواب بأن المقصود من هذا القرار هم طلبة المدارس الحكومية، وأبناء القبائل.
هذه التصريحات واجهها النائب راكان النصف بتأكيده «أن أبناء القبائل هم أبناء الكويت أولا وأخيرا، واستخدام هذه المصطلحات وإقحامهم في خلاف بالرأي بين النواب يمثلان أسوأ صورة للعمل البرلماني»، داعيا النواب الى وقف التلاعب والانحراف بالنقاش والتركيز على القضية التعليمية.
وكان النائب مبارك الحجرف قال: «يبدو أن الحكومة تسعى للتضييق على الطلبة الكويتيين، وتقليل نسبة الابتعاث بأي طريقة من أجل أسباب واضحة أهمها انتخابات الاتحادات الطلابية في الخارج، وسيطرة أبناء القبائل عليها، وثانيا تعزيز حظوظ الجامعات الخاصة».
كما جدد النائب خالد العتيبي رفضه القرار، متسائلا: «كيف يتم اختبار طالب متقدم للبعثات في اللغة، بل واشتراط نسبة محددة للحصول على المنحة الدراسية قبل بداية الدراسة والحصول على الدورات التمهيدية في اللغة الأجنبية»؟
وأكد النائب أحمد الفضل تأييده لوزير التربية، مستغربا إعلان 22 نائبا وقوفهم ضد القرار، مشيراً إلى أن ذلك «يعبر عن بحث النواب عن رضا مجموعة من أولياء أمور الطلبة لمصالح انتخابية».

لليوم الثالث على التوالي، تواصلت ردود الفعل النيابية المتباينة على قرار اختبار الآيلتس لشروط البعثة الدراسية، وقال النائب راكان النصف:‏ أبناء القبائل هم أبناء الكويت أولا وأخيرا، واستخدام مثل تلك المصطلحات واقحامهم في خلاف بالرأي بين النواب يمثل أسوأ صورة للعمل البرلماني، لنتوقف عن التلاعب والانحراف بالنقاش ونركز على القضية التعليمية.
وجدد النائب خالد العتيبي رفضه لقرار وزير التربية المتعلق باختبار الآيلتس كشرط للحصول على بعثة دراسية في الخارج، متسائلا كيف يتم اختبار طالب متقدم للبعثات في اللغة، بل واشتراط نسبة محددة للحصول على المنحة الدراسية قبل بداية الدراسة والحصول على الدورات التمهيدية في اللغة الأجنبية؟
واعتبر العتيبي ان الهدف من هذا القرار هو حرمان خريجي المدارس الحكومية من حقهم في الدراسة بالخارج، مضيفا انه ومنذ شهور طالب بإلغاء هذا القرار المجحف كونه يفتقد لأبسط مقومات العدالة و تكافؤ الفرص.
وقال إن الاصرار على تنفيذ هذا القرار سيصنع ازمة سياسية كبرى، البلاد في غنى عنها، وعلى الجميع ان يدرك ان التعليم ومستقبل ابنائنا واحلامهم في التخطيط لمستقبلهم بالشكل الذي يرونه مناسبا خط أحمر لا يمكن الاقتراب منه.
ودعا العتيبي وزير التربية وكل الوزراء بالتوقف عن صناعة الازمات السياسية، مؤكدا انه مع تطوير المنظومة التعليمية وفق خطة ودراسة شاملة، وليس بقرارات تعسفية رفضها خبراء واساتذة جامعات قبل ان يرفضها الطالب وأولياء الامور.

المخرجات التعليمية
وقال النائب أحمد الفضل: في الوقت الذي تتردى وتنحدر به المخرجات التعليمية، سواء على مستوى الجامعات الخاصة محليا او جامعات «البقالة» خارجيا، وفي ظل حاجتنا الماسة لتطوير المناهج التربوية واخضاع الكليات المحلية الخاصة لرقابة الجودة، وفي عز حاجتنا للتفتيش عن الشهادات المضروبة التي يؤم أصحابها العديد من المراكز المهمة بالدولة، أثناء كل ذلك يعلن ٢٢ نائبا منهم ٦ دكاترة وقوفهم ضد قرار وزير التربية العقلاني بضرورة اخضاع المبتعثين لاختبار الآيلتس لا لشيء سوى لارضاء مجموعة من اولياء الامور لضمان اصواتهم واصوات ابنائهم للانتخابات القادمة.
وتابع الفضل: بالتالي تستمر عملية التفريغ الثقافي والعلمي لعقول الشباب الكويتي بشكل فج وسافر وواسع النطاق لضمان استمرار من سيصوت للنائب بالانتخابات القادمة، مضيفا: «معالي الوزير ..خلك حد الدوسة ونحن معك».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking