«في الأزمات الفاصلة يكون الأكثر جرأة هو الأكثر أماناً في أغلب الأحيان». (هنري كيسنجر)
هل القطاع الخاص النفطي مغرٍ للعمل، ومميزاته تغري الموظف لتطوير نفسه؟
أسئلة كثيرة تدور حول التوظيف في شركات القطاع النفطي الخاص، ولأكون دقيقاً فالأسئلة تركز حول العمل المنوط والراتب والجو العام للعمل وماهيته، ومستقبل العامل المواطن من ناحية الترقية والتدريب والتطوير، وغيرها من الأمور ذات الصلة.
نعلم بأن هناك شركات قطاع عام، وهناك شركات قطاع خاص بنفس المجال، ولا يمكن أبداً المقارنة بين الشركات، لأسباب عدة؛ منها اختلاف المبادئ العامة للمنشأه نفسها، وأيضاً الأهداف المطلوبة.
في الكويت شركات نفطية كثيرة بالقطاع الخاص، منها شركات عالمية كبرى، وهي التي قد يستفيد منها العامل علمياً وحرفياً وإدارياً، وهي تعمل في مجالات الاستكشاف والحفر والآلات الدقيقة، وغيرها من التخصصات.
تقوم بعض الشركات بعمل برامج تدريب للعاملين، الذين يعيّنون بتوصيف وظيفي دقيق وواضح، ويحظون ببرامج عمل ممتازة، ومن ثم يتم تعيينهم برواتب مجزية، (في هذا المجال قد تتفوق الشركات العالمية بالقطاع الخاص على شركات القطاع العام)، وأيضاً هناك أمن وظيفي معقول، ولا اعتقد أن هناك من اشتكى من هذا الأمر بالذات، وحتى في الإجازات لا يختلف النظام عما هو موجود في القطاع العام. هناك من يخلط بين شركات غير مؤهلة، وبين شركات عالمية مرموقة، وأيضاً توجد شركات محلية مرموقة في المجال النفطي وذات سمعة ممتازة، وهنا يقع الخلط، وتبدأ الأخطاء، فعندما تكون موظفاً في شركة عالمية فإنك تكون تحت نظام عمل صارم واضح المعالم، وهذا ما أقصده، أي انك قبل ان تتقدم للوظيفة في القطاع النفطي الخاص اعرف أولاً ما هي الشركة، وما هو سجلها محلياً ودولياً، ولا تأخذ الأمر على عواهنه، وهنا ستدرك أنك أقدمت على قرار جيد.
المستقبل يتجه لشركات القطاع الخاص، وبعد زمن لن تجد شركات قطاع نفطي عام، إلا في مجال الإشراف والمراقبة والأمور المشابهة، فالعالم جُله يتجه الى خصخصة الأعمال النفطية والبتروكيماوية، وانظر حولك فكثير من أعمال القطاع النفطي يشغلها القطاع الخاص.
بالكويت شركات دولية مرموقة، وكذلك محلية ذات طابع احترافي، لذلك لا أظن أن هناك خشية من الانضمام الى مثل هذه الشركات، لكن كما اسلفت على العامل المواطن التأكد من سجلات الشركة، وتاريخها، وغير ذلك، في سبيل الحصول على وظيفة مميزة، ذات مستقبل مشرق.

يوسف عوض العازمي
alzmi1969@

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking