إعلان موفق، وطال انتظاره، الصادر من وزارة الخارجية بقرارها تخفيض عدد الدبلوماسيين الإيرانيين وإغلاق المكاتب الفنية بالسفارة، بعد صدور حكم محكمة التمييز رقم 901 لسنة 2016 بشأن الخلية الإرهابية، وما ورد في حيثيات الحكم من مشاركة جهات إيرانية بمساعدة ودعم المجرمين على مدى سنوات متتالية.
نشاط السفارات بشكل عام يجب أن يكون وفق الأصول الدبلوماسية، ونشاط الدول التي تعاني منها الكويت خاصة - مثل إيران - يجب أن يكون في إطار محدد ونشاط مقنن لا يتجاوز العمل الدبلوماسي الرسمي. ومن غير المقبول السماح للسفارات بالقيام بأنشطة وأعمال تنافس الجهات الرسمية عندنا أو تتجاوز المساحات المسموحة لها. ويبدو أن السفارة الإيرانية ممن ينطبق عليها هذا الأمر، فمن بعد الملحق السياحي الإيراني والملحق الإعلامي والملحق الثقافي والملحق العسكري لنكتشف أن لبعضهم أدواراً أخرى لا علاقة لها بالسياحة أو بالثقافة ولا بالدبلوماسية، بل في ممارسات تخرق أبسط قواعد الدبلوماسية والقوانين والنظم الدولية وتنتهك حقوق الجيرة وفي حالات تكررت أكثر من مرة.
شاهدنا السفارة الإيرانية عندنا تقيم محاضرات وتزور الجامعة والكليات وتشارك في أنشطة فنية ومعارض مختلفة وتنظم رحلات سياحية وتتواصل مع الإعلاميين، بل وصل بها في بعض الأحيان لتجاوز الأعراف ومخاطبة الصحف الكويتية مباشرة كما حصل مع جريدة «الجريدة» في يناير الماضي عندما طالبتها بكشف مصادرها في إيران وبصورة مرفوضة.
إننا ككويتيين نطالب بتحجيم دور السفارة الإيرانية في الكويت وقصره على تقديم الخدمات القنصلية الضرورية داخل السفارة فقط لرعاياها وأن يعمم مجلس الوزراء الموقر على كل مؤسسات الدولة، خاصة جامعة الكويت والمجلس الوطني للثقافة ووزارة الإعلام، عدم التواصل مع السفارة الا عن طريق وزارة الخارجية.
وبهذه المناسبة، أشكر وزارة الداخلية لتفاعلها مع مقالي الأسبوع الماضي عن هروب الخلية الإرهابية وبيانها الرسمي الذي صدر ذلك اليوم، وإننا ككويتيين صفاً واحداً خلف قيادتنا السياسية في حماية الكويت وأهلها ولا عزاء لبعض النواب والسياسيين والكتاب والإعلاميين الذين أخفوا رؤوسهم وبلعوا ألسنتهم عن إعلان مواقفهم الواضحة والجلية ضد اعداء الوطن فهذه أزمة حقيقية كشفت للناس ما كان خافياً.
حفظ الله الكويت وأهلها من كل مكروه.. والله الموفق.

وليد عبدالله الغانم
waleedalghanim.com

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات